منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالرئيسية  موقع دراسة الراموقع دراسة الرا  المنشوراتالمنشورات  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
!~ ÂÎÜÑ 10 ãæÇÖíÚ ~!
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß . بلاد الرافدين
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß صحيفة: وزيرة التربية الجزائرية "تهين" العربية
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß هل تستطيع التكنولوجيا تعويض المدرس المتميز؟
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ملخصات دروس التاريخ للسنة الرابعة متوسط
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ملخصات دروس التاريخ للسنة الرابعة متوسط
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß الاختبار الثاني في الاجتماعيات |
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß استقراء و تحليل صورة قرية الاوراس في الجزائر ص25 للسنة 1 ثانوي |
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß || مصطلحات و شخصيات التاريخ و الجغرافيا 2 ثانية ثانوي ||
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß نظريات التعلم : مقاربات أخرى
ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß تربية تشكيلية
أمس في 23:01:54
أمس في 23:01:12
أمس في 22:58:56
أمس في 22:57:56
أمس في 22:56:52
أمس في 22:49:09
أمس في 22:48:32
أمس في 22:47:48
أمس في 22:47:06
أمس في 22:45:42
ÅÖÛØ Úáí ÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß ÇæÔÇÑß ÇÕÏÞÇÆß áãÔÇÑßÉ ÇÕÏÞÇÆß!



 اهلا رمضان‎

منتديات جواهر ستار التعليمية :: الركن الأسلامي العام :: منتدي الحديت والقران الكريم

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع
شاطر

الأربعاء 23 يوليو - 6:29:41
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 15692
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: فإنه يراك


فإنه يراك


فإنه يراك




إنّ المسلم يراقب الله عز وجل في جميع أعماله وأحواله كأنه يراه وحده.

والمراقبة هي علم القلب بقرب الرب، قال تعالى: {الَّذِي يَرَ‌اكَ حِينَ تَقُومُ . وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ} [الشعراء:218-219]. وقال تعالى: {وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ} [الحديد:4].
وقال تعالى: {إِنَّ اللَّـهَ لَا يَخْفَىٰ عَلَيْهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْ‌ضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ} [آل عمران:5].

وقال صلى الله عليه وسلم في حديث جبريل عليه السلام المشهور لما سأله عن الإحسان قال: «الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك» (صحيح البخاري). أن تعبد الله عز وجل كأنك تراه أمامك فيوصلك هذا إلى دوام خشيته سبحانه وتعالى.


عروة بن الزبير خطب من ابن عمر ابنته وهما في الطواف فلم يجبه، ثم لقيه بعد ذلك -أي لقي ابن عمر عروة ابن الزبير- فاعتذر إليه وقال: كنا في الطواف نتخايل الله بين أعيننا.

هذا هو أن تعبد الله كأنك تراه ولكن قد يشق ذلك على الكثير منا، فيستعين على ذلك بإيمانه بأن الله يراه، ويطلع على سره وعلانيته، وباطنه وظاهره، لا يخفى عليه شيء سبحانه وتعالى من أمره، فيسهل عليه بعد ذلك الانتقال للمقام الأول وهو استشعار قرب الله من العبد ومعيته له.


فمن شق عليه أن يعبد الله كأنه يراه، فليعبد الله على أن الله يراه ويطلع عليه فيستحي من نظر الله إليه، فلا يجعل الله أهون الناظرين إليه.

سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن كشف العورة خاليًا فقال: «الله أحق أن يُستحى منه» (الشوكاني، الفتح الرباني [6/3194]).

خرج عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلى مكة في بعض أصحابه فاستراحوا في الطريق فانحدر عليهم راع من جبل. فقال له عمر: يا راعي الغنم بعنا شاة.
فقال الراعي: إنه مملوك -أي أنا عبد مملوك-.
قال له عمر: قل لسيدك أكلها الذئب.
فقال الراعي: أين الله.
فبكى عمر واشترى الغلام من سيده وأعتقه.



إذا ما خلوت الدهر يومًا فلا تقل خلوت ولكن قل عليَّ رقيب
ولا تحسـبن الله يـغـفـل سـاعــة ولا أنَّ ما تُخفي عليه يغيب



راود بعضهم أَعرابية عن نفسها فقال لها: لا يرانا إلا الكواكب.

فقالت له: أين مكوكبها، أي أين خالقها ومصرفها ومدبرها ألا يراك.


فالسعيد من أصلح ما بينه وبين الله، فإنه من يصلح ما بينه وبين الله، أصلح الله ما بينه وبين الخلق.

وقال صلى الله عليه وسلم : «اتق الله حيثما كنت، واتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن» (صحيح الترمذي).

اتق الله حيثما كنت: أي في أي مكان كنت حيث يراك الناس وحيث لا يرونك فإن الله تعالى يراك.

فعلى المسلم أن يعود نفسه على مراقبة الله تبارك وتعالى لأنّ الله مطلع عليها وعالم بأسرارها رقيب عليها.
واتبع السيئة الحسنة تمحها، قال تعالى: {إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ} [هود:114].

فالإنسان إذا أساء سيئة في سريره فليحسن حسنة في سريره، وإذا أساء سيئة في علانية فليحسن حسنة في علانية.
والحسنات التي تمحو السيئات كثيرة، منها الوضوء، الصلاة، الصيام، الحج، ذكر الله عز وجل... كلها مكفرات.

قال صلى الله عليه وسلم: «من قال سبحان الله وبحمده في يومه مئة مرة حُطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر» (صحيح البخاري).



أنظر أخي القارئ إلى كرم الله عز وجل وجوده وفضله؛ يعطي الأجر الجزيل على العمل اليسير.
وقال صلى الله عليه وسلم: «ما من رجل يذنب ذنبًا ثم يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر الله له ثم قرأ قوله تعالى: {وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ ذَكَرُ‌وا اللَّـهَ فَاسْتَغْفَرُ‌وا لِذُنُوبِهِمْ}».

وخالق الناس بخلق حسن: فمعاملة الناس بالأخلاق الحسنة من صفات المتقين.


وأخيرًا نسأل الله أن يزهدنا وإياكم في الحرام زهد من قدر عليه في الخلوة فتركه من خشيته آمين.




الموضوعالأصلي : فإنه يراك // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: berber


توقيع : berber





إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع



الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

© phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | احدث مدونتك مجانيا



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. ãäÊÏíÇÊ
ÌãíÚ ÇáÍÞæÞ ãÍÝæÙå ááãæÞÚÊÍæíá ÌÑÍ