منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
حلول تمارين رقم 7 8 9 10 11 الصفحة 125 في الرياضيات السنة الأولى
لمسات بيانية في سورة الفاتحة
حلول تمارين الرياضيات اولي متوسط رقم 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31.
انقذوني حل تمرين الكتاب المدرسي الجيل الثاني 26
نص ( ذكريات جدتي ) للسنة الثانية متوسط - الجيل الثاني
نص ( المطاردة ) للسنة الثانية متوسط - الجيل الثاني
نص ( من أجل حياة أفضل ) للسنة الثانية متوسط - الجيل الثاني
نصوص اللغة العربية السنة الثانية متوسط الجيل الثاني :
نص ( من مسرحية البشير ) للسنة الثانية متوسط - الجيل الثاني - فهم المنطوق:
نص لاله فاطمه نسومر للسنة الثانية متوسط الجيل الثاني - فهم المنطوق
لمسات بيانية من سورة آل عمران
حلول تمارين الكتاب المدرسي في الفرنسية للسنة الاولى متوسط الجيل الثاني
اليوم في 15:58:20
اليوم في 15:46:43
اليوم في 15:37:25
اليوم في 15:26:35
اليوم في 13:26:01
اليوم في 13:24:38
اليوم في 13:23:33
اليوم في 13:22:17
اليوم في 13:18:02
اليوم في 12:47:18
اليوم في 11:29:03
اليوم في 10:55:43
berber
هنا جلال
زوليخة
زوليخة
berber
berber
berber
berber
berber
berber
هنا جلال

الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى البحوث العلمية والأدبية و الخطابات و السير الذاتيه الجاهزه

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع
شاطر

الإثنين 14 يوليو - 2:11:19
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 17480
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: يتأثرُ ما نراه في المرآة حين ننظر إلى صورتنا أيضأً بالمرحلة العمرية كما يلي:


يتأثرُ ما نراه في المرآة حين ننظر إلى صورتنا أيضأً بالمرحلة العمرية كما يلي:


يتأثرُ ما نراه في المرآة حين ننظر إلى صورتنا أيضأً بالمرحلة العمرية كما يلي:
أولاً: في سنين الطفولة: يبدأ الأطفال في التعرف على أنفسهم في المرآة عند عمر السنتين، وتبدأ الطفلةُ في المجتمعات الحديثة في الشعور بعدم الرضا عما تراه بعد سنوات قليلة من ذلك العمر، فالدراسات المسحية الحديثة تبين أن البنات صغيرات السن يرين أنفسهن بدينات أكثر من اللازم ويتبعن حمية لإنقاص الوزن، فمثلاً وجدت دراسةٌ أمريكيةٌ أن81% من البنات في العاشرة قد اتبعن حمية منحفة مرة واحدة على الأقل! ووجدت دراسةٌ أخرى أجريت في السويد أن 25% من البنات في السابعة من العمر قد اتبعن بالفعل حميَـة منحّفة، كما أوضحت الدراسةُ أن لديهن اضطرابأً لصورة الجسد، إذ يرين أنفسهن أكثر بدانة مما هن في الحقيقة، وبينت دراسة أجريت في اليابان لبنات مدرسة ابتدائية أن 41% رأين أنفسهن أكثر سمنة من المطلوب، وكان الحد الأدنى للعمر في هذه الدراسة هو ست سنوات، وعلق الباحثون بأن: "حتى صاحبات الوزن المثالي وصاحبات الوزن الأقل من المثالي والنحيلات كلهن يردن إنقاص وزنهن"،
وأما الأولاد الصغار فهم أقل انتقادأً وأقل قلقأً على وزنهم أو صورة أجسادهم، فقد كان القلق على الوزن والشكل أكثر في البنات ذوات الوزن الطبيعي منه في الأولاد السمان وقد وجدت ذلك ببعض الدراسات في سن السابعة وإن كان تأثير اختلاف الجنس على المشاعر تجاه صورة الجسد حسب رأي معظم الباحثين يبدأ في الظهور غالبأً بين الثامنة والعاشرة من العمر.

ثانياً: في سنين المراهقة: يمر الأولاد عادة بفترة قصيرة من عدم الرضا النسبي عن صورة الجسد في بدايات المراهقة، إلا أن التغيرات الجسدية المصاحبة لهذه السن سريعأً ما تصل بهم إلى الشكل المقارب لمثال الجسد الذكوري من حيث زيادة حجم وقوة العضلات وزيادة الطول واتساع ما بين المنكبين، وكل هذه التغيرات في الحقيقة إنما توجههم ناحية*- الصورة المثالية المشهورة للجسد الذكوري التي تتميز بوجه عام بكثير من المرونة وأيضأً من السماح بالاختلاف، أما البنات فإن دخول البنت مرحلة المراهقة يعني حدوث تغيرات في جسدها هي زيادة الوزن وتجمع الدهون في منطقة الفخذين والأرداف وبزوغ النهدين وزيادة الوزن والحجم بالتالي، وكل هذه التغيرات هي في الحقيقة بمثابة ابتعاد عن النموذج العصري المثالي للفتاة الجميلة! خاصة وأن النمو في هذه المرحلة يتسم أصلاً بالاضطراب وعدم الانتظام بالشكل الذي يجعل تطويعه للوفاء بمتطلبات النموذج المثالي لجسد البنت مستحيلاً على الأقل في سنين المراهقة، وفي دراسة غربية وجد أن ثلثي النحيفات في سن الثانية عشرة اعتبرن أنفسهن بدينات جدا، وفي الثالثة عشر كان نصفهن غير راضيات عن صورة أجسادهن، وفي الرابعة عشر ظهر ازدياد واضح في عدم الرضا عن صورة مناطق معينة من الجسد خاصةً الأرداف والفخذين، وفي السابعة عشر كان سبعة مراهقات من كل عشرة يتبعن حمية منحفة، وثمانية من كل عشرة غير راضيات عن شكل جسدهن في المرآة.

ثالثأً: في مرحلة الرشد: أما بعد سن الثامنة عشر فإن أكثر من ثمانين بالمائة من النساء في الدول الغربية غير راضيات عن صور أجسادهن، وعادة ما يرين أنفسهن أضخم وأقبح من الحقيقة، ورغم أن اعتقادأً ساد في محاولات الفهم الأولية لاضطراب الأكل النفسي المعروف باسم القهم العصبي Anorexia Nervosa بأن اختلال صورة الجسد مرتبط فقط بمريضات القهم العصبي إلا أن عديدأً من الدراسات بعد ذلك أثبتت أن اختلال صورة الجسد كأن ترى المرأة نفسها أسمن مما هي في الحقيقة موجود عند نسبة قد تصل إلى ثلاثة أرباع النساء ذوات الوزن الطبيعي وليس البدينات، وعادة ما يعبرن عن ضيقهن من عدم نحول الخصر ومن تجمع الدهون في الفخذين والأرداف، وأما الرجال فالدراسات الحديثة تبين ارتفاع معدلات عدم الرضا عن الجسد في المراهقين، خاصة فيما يتعلق بشكل الصدر والطول والعضلات وإن كانت النسب أقل بكثير من نسب السيدات، وأما الرجال بين 45 و55 من العمر ففي الآونة الأخيرة زادت معدلات عدم رضاهم أيضأً خاصة فيما يتعلق بالكروش والطول والصلع وعرض المسافة بين المنكبين، وكثيرأً نراهم يشفطون كروشهم ويشبون ليظهروا أطول في المرآة.

(5)الحالة المزاجية: تتأثر صورة جسدنا التي نراها في المرآة بحالتنا المزاجية بشكل كبير، خاصة في النساء فهن يملن إلى رؤية أجسادهن أضخم وأقل جاذبية عندما ينظرن للمرآة في أوقات الضيق والقلق أو سوء المزاج بوجه عام، ومعظم الدراسات في هذه النقطة أجريت على النساء.





توقيع : berber





إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع



الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية