منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
بحث كامل حول ....المنظمات الإقليمية
اصحاب bac2017- هذا سيفيدكم في الفيزياء و الرياضيات بحول الله
حل مواضيع شعبة الرياضيات
بكالوريا تجريبية في مادة الرياضيات من مختلف أرجاء الوطن
ملخص مادة الرياضيات 3 ثانوي أداب مبسط مع أمثلة للتوضيح
مجموعة تمارين فيالعلوم الطبيعية
وصف عدة مدن سياحية بالجزائر ...بالفرنسية
حلول جميع تمارين كتاب العلوم الطبيعة والحياة 4 متوسط
دُروس خصُوصيـّـۃ لِطُـلابْ « bem 2015 »بــدأتْ في مآدة العلـوم الطبيعـية و الحيـآة
حوليات و إختبارات للطلاب الرابعة متوسط
حل تمرين فيزياء للسنة الرابعة متوسط هذا التمرين مهم جدا حل تمارين 22 ص 63 من كتاب
مساعدة في اللغة العربية حدد نوع الصورة البيانية مع الشرح( ان الطب نبع يسقى منه الفقراء)
اليوم في 13:07:37
أمس في 22:11:46
أمس في 22:11:08
أمس في 21:40:33
أمس في 21:40:21
أمس في 21:11:38
أمس في 21:11:01
أمس في 21:10:11
أمس في 13:51:55
أمس في 13:51:11
أمس في 13:46:48
أمس في 13:45:22

ناني الكبير
ناني الكبير
ناني الكبير
ناني الكبير
zizou bem
zizou bem
zizou bem
ساندي
ساندي
ساندي
ساندي
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى البحوث العلمية والأدبية و الخطابات و السير الذاتيه الجاهزه

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع
شاطر

الإثنين 14 يوليو - 1:57:14
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 17518
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
متصل
مُساهمةموضوع: اثر أغاني الأطفال في تكوين لغة الطفل


اثر أغاني الأطفال في تكوين لغة الطفل


اثر أغاني الأطفال في تكوين لغة الطفل
د. عائشة عهد حوري
شهد العصر الحالي تغييرات واسعة شملت مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتكنولوجية، وأدت هذه التغييرات إلى تحولات في استخدام وسائل الإعلام، فقام المسؤولون عن إعداد برامج الأطفال باستيراد ماليس له صلة بحياة الأطفال والمجتمعات التي يعيشون فيها،

لهذا تأثر الأطفال بما شاهدوه وسمعوه من أغانٍ لا تنسجم وطبيعة المجتمعات العربية من جهة، ولاترتبط باللغة العربية التي هي أصل الانتماء الوطني والقومي من جهة أخرى، فاستغل التجار رواج مسلسل الأغاني، فأنتجوا أغاني لاترقى إلى المستوى اللغوي والفني والمجتمعي، من هنا كان لابد من الوقوف عند هذا الواقع لتقصيه ميدانياً، للتوصل إلى الحلول التي تتناسب ورفع مستوى الأغاني الموجهة إلى الأطفال محلياً وعربياً.

1-مشكلة البحث وأهميته:
اهتم الباحثون التربويون والأدباء بمسألة استخدام وسائل الإعلام بوصفها المؤثر المباشر في حياة الأفراد والجماعات، والأهم المقدم منها التلفاز الذي أخذ في الانتشار في نهاية القرن الماضي وبداية القرن الحالي مع تطور الأقمار الصناعية التي أخذت تنقل القنوات الضارة والنافعة في آنٍ معاً، فتحول هذا التلفاز إلى أخطبوط مجهول الهوية يبحر في كلّ مكان وزمان، وبدأت الشركات التجارية تروج سلعها الخاصة بغزو عقول البشر بلا ضوابط، ولاسيما عقول الأطفال، وذلك بما تبثه في المحطات التلفازية سواء منها الخاصة والعامة من أغانٍ مبتذلة لا ترتقي إلى عالم اللغة الفصيح ومعايير التذوق الفني، ولاتراعي المجتمع الذي يعيش فيه الأطفال على امتداد الوطن العربي، بهدف طمس معالم اللغة لديهم، وإبعادهم عن بيئتهم الأسرية والقيم التي اكتسبوها، ليسهل انقيادهم نحو المجتمع الغربي، وتقبل تيارات البرمجة المنظمة لعقول الأطفال، وذلك وفق برنامج غربي يضعف ارتباطهم بالتراث العربي والإنساني.
إذا تأملنا الرصيد الذي قدمه الشعراء والكتاب من كلمات تغنى لأطفالنا في الماضي أدركنا عدم انصهار رجال اليوم في قرى العولمة الأمريكية وتياراتها الفرعية التي جندت عدداً كبيراً لقيادة حملة فنية ولغوية ضد اللغة الأم، لأنها لغة القرآن من جهة، والمخزون الثقافي للوطن العربي جميعاً.
نستخلص مما سبق أنّ خطورة التلفاز لم تعد في الاستماع أو السماع لما يقدمه من أغانٍ للطفولة، بل هي إبعاد الطفل عن اللغة الفصحى، واعتبار العامية هي لغة التواصل بين الآخرين، واللغة الأجنبية هي التي يجب أن يغنى بها، أو يمكن مزج بعض أغاني الأطفال ببعض الكلمات الأجنبية كالأغنية التي غنتها (هيفا) للأطفال واستخدمت فيها كلمة جيد دالة على الفعل الحسن واستخدام كلمة مسيء دالة على الفعل السيء، فضلاً عن أنّ هذه الأغاني قد تؤثر في النمو المعرفي والسلوكي للأطفال، مما ينعكس سلباً على انحسار ثقافة المجتمع المحلية، وشدّ هؤلاء إلى مدار العولمة اللغوي، بحيث يعيش فيه الأطفال غرباء اللسان حتى في أسرتهم ووطنهم، من هنا تتجلى أهمية تناول أثر أغاني الأطفال في تكوين المخزون اللغوي لديهم، وذلك حفاظاً على اللغة العربية الفصحى، وحسن استخدامها في مجال التعليم والتعلّم.

إنّ تطور تقنية الاتصالات والإلكترونيات التي يشهدها عصرنا اليوم لجدير بالوقوف عند اختيار المواد التي تبثها وسائل الإعلام وفي مقدمتها التلفاز الذي يتبوأ المكانة الأولى في حياة الأسرة والأطفال خاصة، فهم يحتاجون إلى اهتمام أكبر، فيما يشاهدون ويسمعون من أغانٍ قد لاتتناسب ومستويات الجيل الذي نحرص على تربيته الثقافية، ليتمكن من الذود عن حياض وطنه من عولمة الفكر واللغة.
انطلاقاً من هذا الواقع في معظم أرجاء الوطن العربي كان لابد من تسليط الضوء على الأغاني الموجهة إلى الأطفال، وذلك بما يقدم الفائدة اللغوية في حياتهم علمياً وعملياً.
فمن المعروف أنّ هذه الأغاني تبث على أشكال مختلفة منها أغانٍ مستقلة لمطربين ومطربات للكبار، أو أناشيد الكتب المدرسية كالرسام الصغير، وموطني، ونشيد سورية الوطني، وبلاد العُرب أوطاني، وأغانٍ لمسلسلات الأطفال، مثل: (ماجد الهداف، سوبر مان، باورنجرز، المتحولون، سبيدرمان...)، والدعايات (علكة سهام، فلة، ألعاب متفرقة)، لنعرف مدى تأثير هذه الأغاني في الأطفال حاضراً ومستقبلاً.
تتأتى أهمية البحث من أنّ الأطفال يقضون أوقاتاً طويلة أمام التلفاز، ويكتسبون منه الضار والمفيد، الغث والسمين، فلا بد أن نبحث في الأغاني الموجهة إلى الأطفال شكلاً ومضموناً.





توقيع : berber





إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع



الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية