منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةموقع دراسة الراالمنشوراتس .و .جالتسجيلدخول
>

منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى الثقافة والادب

شاطر

الأربعاء 11 يونيو - 19:21:35
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1962
تاريخ التسجيل : 18/10/2010
العمر : 27
مُساهمةموضوع: قصة المرأة النصرانية التي عشقت شاباً مسلماً


قصة المرأة النصرانية التي عشقت شاباً مسلماً


قصة المرأة النصرانية التي عشقت شاباً مسلماً



قصة لامرأة نصرانية فاجرة عشقت شاباً مسلماً جميلاً وكان يواظب على الصلاة في المسجد الذي بجوار منزلها لكنه يخاف الله وكانت ذات مال وجمال،
ودعته لمنزلها فأبى

 وأرسل إليها:
إن الحرام سبيل لست أسلكه .. ولا أمر به ما عشت في الناس
فابغ العفاف فإني لست متبعا .. ما تشتهين فكوني منه في يأس
إني سأحفظ فيكم من يصونكمُ .. فلا تكوني أخا جهل ووسواس

فلما قرأت الكتاب كتبت إليه:
دع عنك هذا الذي أصبحت تذكره .. وصر إلى حاجتي يا أيها القاسي
دع التنسك إني لست ناسكة .. وليس يدخل ما أبديت في رأسي

 حاولت ان تغريه بكل الأساليب وعندما فشلت وقد تمكن حبه من قلبها،
وتمكن حب الله من قلبه.

فسحرته ليحضر اليها في الليل وعندما جاء الليل شعر الشاب بشيء يحاول أن يجره وأحس أنه يريد أن يراها فحاول أن يقاوم لكنه لم يستطع وأخذت أقدامه تجره للخروج!
فعندها ذهب لوالده وقال .. وماذا عساه ان يقول!!
قال : قيدني ياأبي!
امتنع الأب ولكنه أصرّ ..
فقيده أبوه في عمود البيت وقال :يَا أبي لاتحل قيدي وان بكيت!
وكانت تمر عليه ساعات الليل فيزداد ألمه ويشتد وجعه فيأخذ يصرخ ويتألم
وظل يبكي طوال الليل حتى ظهر الصباح فلم يعد يسمع له صوتاً !!
وعندما اقترب والده منه وجده قد فارق الحياة !!!

من روائع ابن القيم
لله درهُ مات في قيد والده لكنه لم يخن [ ربهُ ] فصانه الله وحماه..
ياليتنا اذا حاولت الفتن أن تُغرينا نقول: ( قيدني يآ أبي )
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب





توقيع : نمر مقنع








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

© phpBB | انشاء منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونة
هنا النص الذي تريد هنا النص الذي تريد