منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
بحث حول الكتلة النقدية في الجزائر
بحث حول السلم و السلام
بحث حول شخصيات علمية من العصر العباسي
عبارات السرد عبارات الوصف
الفرض الأول للفصل الأول في مادة الرياضيات
السنة أولى متوسط فرض في مادة الرياضيات
Guide du professeur Langue française Première année moyenne 1èreAM
NOUVEAU PROGRAMME 1AM 2017
درس الحساب الحرفي في مادة الرياضيات السنة الاولى متوسط
قصيدة طـَـــبْـعِـي وَلَافْ
فى اليـــــقين ابو حامد الغزالى
دليل المقاطع التعلّمية للسنة الأولى ابتدائي
اليوم في 12:47:04
اليوم في 12:42:40
أمس في 21:45:10
أمس في 21:44:48
أمس في 21:43:48
أمس في 21:41:52
أمس في 21:37:03
أمس في 21:26:58
أمس في 21:21:07
أمس في 21:14:50
أمس في 21:12:45
أمس في 18:16:37
berber
berber
berber
berber
محمد12
محمد12
berber
berber
berber
محمد12
محمد12
زوزو
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتدى التعليم الثانوي :: منتدى السنة الثانية ثانوي 2AS

شاطر

السبت 9 سبتمبر - 19:47:29
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 17496
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: منــــــهاج السنة الثانيـــــــة من التـــــــــــــــعليم الثانـــــوي العام و التكنولوجـــي ﴿ اللغة العربية و آدابها ﴾


منــــــهاج السنة الثانيـــــــة من التـــــــــــــــعليم الثانـــــوي العام و التكنولوجـــي ﴿ اللغة العربية و آدابها ﴾


الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية






اللجنة الوطنية للمناهج مديرية التعليم الثانوي





























أكتوبر 2005 م







تقديم المادة :

يستمر تدريس اللغة العربية انطلاقا من مبدإ الاستجابة لحاجة المتعلم إلى التواصل مع الآخرين مشافهة و كتابة من خلال النشاطات المقررة بشكل إيجابي وفعّال .
ومن ثمة ، تجب العناية بتـعزيز اللـغة المنطوقة و المكتوبة لديه ، عن طريق تفعـيلها في سياق وضعــيات ذات دلالـــة.
وإن المتعلم ـ خلال مساره التعليمي السابــق ـ قد تمرس نصوصا أدبية ذات أنماط متنوعة، وفي السنة الأولى من التعليم الثانـــوي تم التركيــــز على نصوص ذات طابع حجـــــاجي وتفســيري في سياق دراسة نصوص من العصر الجاهلي وصــدر الإســلام والأموي .
ومن ثمة ، فقد توسعت معرفته بهذين النمطين وبخصائصهما.
أما ، وقـد كان الأمر على هذه الحال ؛ فإن منهاج اللـغة العربية بالنسبة إلى السنة الثانيــــة (شعــبة الآداب والفلسفة و شعبة اللغات الأجنبية) يسعى ـ ضمن مواصلة دراسة النصوص الأدبـية في إطار الأعصر الأدبيـة ـ إلى تعميق معارف المتعلم في النصوص ذات النمـــــط الوصفي والسردي وكذا الحجاجي الذي يستمر تناوله لأهميته في بناء شخصية المتعلم الفكرية، مع استغــلال النص التواصلي لجعلـــه يقف موقفا نقديـا من الظاهرة التي يتـناولها النص الأدبي ، وذلك تماشيا مع الأسلوب الذي تبــــناه منهاج السنـة الأولى الثانوية في تــناول النصوص الأدبيــــة.
ويحدث كل هذا ضمن عملية إستراتيجية تعلـــمية حيث يكون المتعلم قــــادرا على الفهــــم و التحلــــيل باستثمار مكــــتسباته القبليـــــة.
وعلى العمــوم ، يهدف منهـــاج اللغة العربيـة بالنسبة إلى هذه السنة في شعبة الآداب و الفلســفة و اللغات الأجنبيــــة إلى:
- إكساب التلميذ القدرة على التعامل مع المعلومــــــات من حيث تحصــــيلها و تنظيمها و توظيفـــــها فيما بينهـــا وإدراك علاقاتـها المتبادلـــة.
- تركيز البنــــية المعـــرفية عل المعنى و الفهــــم عن طريق الاكتشـــــاف الاستقرائي و الاستيعاب الاستنتاجي .
- القدرة على الفهم و التفسير والتحلــــيل و الاستماع والتقويـــــم .
مع العلم أن هذا المنهاج ـ بالنسبة إلى هاتيـن الشعبتـين ـ يـٌـتناول كسابقه بتجاوز مفاهيم التعليم التقليدية أي إنه منهــاج ينتـقل بالمتعلم من التعليم إلى التعلم ، ومن الحفظ إلى الخبرة و القدرة و الكفاءة ، ومن المعرفة المجزأة إلى المعرفة المتكاملة ، ومن الكم المعرفي إلى النوع ، أي إنه منهاج يبني في التلميذ مظاهر التنوع و التفرد والاختلاف .
وبكلمة واحدة ، يتناول المنهاج في سياق أن التعليم استثمار وفق المقاربة بالكفاءات وليس أن التعليــــم استهلاك كما كان الحال ـ سابقــــــا ـ في بيداغوجــــيا الحفظ و التلقـــــــين.





أ ) التوزيع الزمــــــــني ( شعـــبة الآداب والفلسفة ) :


الحجم الساعي الأسبوعي المخصص لمادة اللغة العربية في السنة الثانية من التعليم الثانوي العام ( شعبة الآداب والفلسفة ) هو أربع (04 ) ساعات موزعة أسبوعيا على النشاطات كالآتي :


النشاطـــــات الحجم الساعي توزيع التوقيت

الأدب والنصوص .

03 ســـا. يخصص هذا الحجم الساعي لنشاط الأدب والنصوص حيث يتم فيه دراسة النص بتحليل معطياته ومضمونه وما يتعلق بالمسائل المقررة في النحـــــــو و الصرف والبلاغة والعروض و النقد.
التعبير الكتابي 01 ســـا. تستغل لتقديم الموضوع و مناقشته ثم لكتابته و تصحيحه على مدى ثلاثة أسابيع.
المشروع ينشط المشروع في كل حصة رابعة من نشاط التعبير الكتابي
المطالعة الموجهة يخصص حجم ساعي بساعة واحدة في كل أسبوع خامس من حصص الوضعيات المستهدفة.
الوضعيات المستهدفة تنجز خلال كل أسبوع خامس.









أ-1) جدول التوزيع الزمنـــي مقترح من بـاب الاسـتئـناس :



الأيـــام
صبـــاحا

مســـــاء

السبـــت
08 10

أدب ونصوص

الأحــــد






الاثـنــين
08 09
أدب ونصوص

الثلاثــاء

الأربعــاء

الخمــيس
08 09
تعبير كتابي


ب ) التوزيع الزمــــــــني ( شعـــبة الــــلغات الأجــــنبية ) :
الحجم الساعي الأسبوعي المخصص لمادة اللغة العربية في السنة الثانية ( شعبة اللغات الأجنبية ) هو :
خمس (05) ساعات موزعة على النشاطات الآتية :
- الأدب والنصوص : ثلاث (03) ساعات أسبوعيا .
- مطالعة موجهة أو إجراء تدريبات حول إحكام موارد المتعلم وضبطها(01 ســا)
و تنشط هذه الحصة بالتفويج.
- تعبير كتابي : ساعة واحدة (01) أسبوعيا.
* توزع هذه النشاطات المقررة على حصص الأسبوع وفق ما يأتي :
- تخصيص ثلاث حصص لنشاط الأدب والنصوص حيث يتم فيها دراسة نص باكتشاف معطياته و مناقشتها وما يتعلق بنمط بنائه وما يتوافر عليه من مظاهر الاتساق و الانسجام ثم ما يتصل بالمسائل المقررة في النحو والصرف والبلاغة .
- حصة للمطالعة بالتداول مع حصة إحكام موارد المتعلم وضبطها ، ذات ساعة واحدة .
- ترجى حصة التعبير الكتابي إلى نهاية الأسبوع حيث يحرص الأستاذ على استغلالها لجعل المتعلمين يسخرون مكتسباتهم القبلية المرتبطة بالنشاطات السابقة وذلك ضمن علاج وضعيات التعبير المقترحة عليهم.
- تنشط المشاريع خلال كل أسبوع رابع من نشاط التعبير الكتابي.

ب-1) جدول التوزيع الزمنـــي مقترح من بـاب الاسـتئـناس :


الأيـــام
صبـــــاحا

مســـــاء

السبـــت
08 10

أدب ونصوص

الأحــــد






الاثـنــين
08 09

14 15
أدب ونصوص

الثلاثــاء مطالــــــــعة
موجهة إحكام موارد المتعلم وضبطها.

الأربعــاء

الخمــيس
08 09
تعبير كتابي







1) ملــمح الدخول : بدخول المتعلم إلى هذه السنة يكون قادرا على :

- إصدار الأحكام على النصوص المقروءة .
- إبراز مواطن الجمال الفني في المقروء.
- تلخيص المقروء بلغة سليمة و فكر منتظم .
- التمييز بين الصور البلاغية التي يلبس بها الأديب معانيه و إظهار ما فيها من جمال وقوّة تأثير في النفس .
- البحث المنهجي وتقصي المسائل و استخدام المراجع والانـــتفاع بمخـتلف مصـــادر التوثيــــــق.
- توظيف الأسس التي تقوم عليها بلاغة الكلام وجودة الأسلوب من حيث الوضـــــــوح و القوة و الجمال بمراعاة خاصة الإدماج .
- إبداء الرأي في قضية من القضايا المطروحة عليه باعتماد قوّة الحجة و سلامة التعبير.
- تحديد الخصائص الفنية للنص الأدبي وما يتركه من أثر في النفس مع التعليل .
- كتابة نصوص حجاجية و تفسيرية في مقام تواصل دال.
- الكتابة في أنماط متنوعة من النصوص.

2) ملـمح الخروج : بخروج المتعلم من هذه السنة ( شعبة الآداب و الفلسفة و شعبة اللغات الأجنبية ) يكون قادرا على :

إنتاج و كتابة نصوص ذات طابع وصفي أو سردي أو حجاجي وذات علاقـــة بالمحاور المطروحة في تدريس نشاطات المادة وذلك :
- في وضعيات ذات دلالة بتمثل خصائص الوصف أو السرد أو الحجاج و بمراعاة مصداقية التعبير وجمالية العرض.
- التحكم في الكفاءة اللغوية و الأدبية على وجه الإجمال.


3) الهدف الخـتـامي المندمج لنهاية السنة الثانية من التعليم الثانوي العام ( شعبة الآداب و الفلسفة و شعبة اللغات الأجنبية)






























4) الأهداف الوسيطية المندمجة : هي أهداف تخدم الكفــــاءة المحددة إذ من خلال تحقــــق جملـــة من الأهداف الوسيطــــية المندمـــجة تتحقق الكفاءة المرسومة .
وقد سبـــق أن حددت الأهداف الوسيطـــــية المندمجـــة بالنســبة إلى كل نشاط مع الأهداف التعلمية المناســـبة لها .وبما أن الهدف الختامـــي المندمج لمنهـاج هذه السنة بشعــــــــــبتيها يصب في مجرى إنتاج نصوص متنوعة ذات طابع أدبي . فان هذه الأهداف الوسيطية تبقى على حــــــالها وهي المبينـــة على النحو الآتي:

أ) في نشــاط الأدب و النصــــوص : يهتــــدي الأستاذ بالمتعلم إلى :
- اكتشاف معطيات النص الداخلية و الخارجية و مناقشتها.
- اكتشاف مظاهر الاتساق والانسجام في تركيب فقرات النص .
- الشرح المعجمي وبناء المعنى .
- التحكم في المفاهيم النقدية لفهم النصوص واستثمارها .

ب) في المطالعة الموجهة: حيث يسعى المتعلم إلى مطالعة نصوص متنــــــوعة وتقصــــي معطيـــــــاتهـا .

جـ) في التعبير الكتابي : حيث يكتب نصوصا يبرز من خلالــــها قدرته على سداد التفكــير و صواب التعبير. باحترام خصائص النمط الذي يكتب فيه .

5) تقديم النشاطات : تُـتـناول النشاطات من حيث إسهامها في تحقيق كفاءات المتعلم ولهذا فهي تُــتـناول انطلاقا من مراعاة مبادئ التدريس بالكفاءات المتمثلة فيما يأتي :
- جعل المتعلم محور العملية التعليمية – التعلمية .
- الوضعيات التعلمية تستجيب لحاجات المتعلم .
- دفع المتعلم إلى البحث والاكتشاف وتقصي المعرفة التي تساعده على التفاعل داخل محيطه المدرسي وخارجه .
- تدريب المتعلم على معالجة وضعيات فعلية في سياق ربط مكتســـباته بالحياة العملية .
- بناء وضعيات تساعد المتعلم على إدماج مكتسباته .
وإذن ، فضمن هذا المنظور تــتناول نشاطات اللغـة العربية و آدابها ، بدءا بنشاط الأدب والنصوص .
أ) النصوص الأدبية و التواصلية: و فيما يأتي تفصيل القول في هذين النشاطين.



أ-1) النصوص الأدبية : يتطرق المنهاج في هذه السنة إلى العصر العباسي بقسميه وامتداده إلى الأندلـــــس مرورا بالمغرب العربي
وان أهم ما يميز العصر العباسي في المجال الفكري هو النزعة إلى التجديد حيث علـــــت المنـــاداة بمذهب « التخير» أي تخير أحسن ما في الحضارات . وقد كان لهذا المبدإ آثـــار محمودة على العقل العربي ،إذ تفتح على ثـقــــــافة الحضـــارات المجاورة له من فارســــية ورومية ويونانية وهنـــدية فحصل تمـــــازج بين الثقافـــــة العربية وثقافة هذه الحضارات الأعجمية وقد انعكس هذا التمازج إيجـــابا على العقل العربي مما أدى إلى ازدهـــــار الحياة الأدبية. وكان أن امتــاز الأدبــاء في هذا العصر بالأصالة والإبـــداع والتجديد في الشـــــعر و النثــــر وذلك نتيجة لصلة الأدبـاء بالمنطق و الفلسفة . وإذن ، فان المتعلم سيتـــــعامل مع نصوص يغلب عليها الطابع العــقلي حيث إن الأدبـاء عامة و الشعراء خاصة - بالنسبة إلى هذا العصر- أصبحوا يطلـــبون اللـذة العقلية في الفن . ومن ثمة ، فمثل هذه النصوص تكون مجالا ممتازا لتقوية النزعة العقلية في فكر المتعلمين عن طريق تناول النصوص الحجاجية بصورة خاصــة، الأمر الذي يسهم في بناء شخصيتهم الفكرية.
ومن الأهــــداف التي يسعى الأستاذ إلى تحقيقـــــها من خلال تمرسه بالنص الحجاجي مع المتعلمين ما يأتي:
- الحرص على إبراز الأدوات اللــــغوية الرافــــدة للنص الحجاجي وأهميتــــها في اتساق المعانــــي وانسجـــــامها.
- الوقوف على المعاني المعتمدة في قبول أو رفض آراء الطرف المقابل وما تتميز به من خصائـــــص.
- القدرة على جدولـــــــة الآراء الواردة في النـــــص وفـق طبيعة معانيــــها.
- تعيين مظاهر التكرار في النص وأثرها في دعم الآراء و الأفكــــار.
- تبيان العبارات المترادفة أو المتضادة وما تؤديه من معــــان في النص.
- إبراز علاقة بدء الفقرة بخــــاتمتها والوقوف على مدى انسجامها .
- القدرة على بلــــورة مسار الحجج المسوقـــــة في النص والعمل على تقــــييمها.
ويدرس النص الأدبي - كما سبق وأن تبين ذلك في منهاج السنة الأولى الثانوية - من منطلق كونــــه نصا احتمالــــيا ، متعددا، نصا منجما مفتوحا على قراءات متنوعة تسهم في إغنائه وإثرائه. وبذلك يصل الأستاذ بالمتعلم إلى تثمين ملكته النقدية وتدريبه على الدراسة والتحليل للآثار الفكـــــــرية الأدبيـة.
أ-2 ) النصوص التواصلية: ينظر إلى النصوص التواصلية من حيث هي نصوص نثرية داعــــمة للنصوص الأدبيــــــة تمكن المتعلم من تعميق فهمه للظــــاهرة التي يتناولها النص الأدبي . ومن هذا المنطلق يتناول الأستاذ هذا النشاط . وجدير بالذكر أن الأستاذ يعمد في هذا النشاط إلى ربط الظاهرة السائدة في العصر الذي يدرسه بمعطيات العصر الحديث. إنها نصوص تسعى إلى تحـيين النصوص الأدبية وتنفخ فيها روح الفعالية والحداثة لتكون خير معين للمتعلم كي يفهم محيطه بكل مركباته.
أ-3 ) روافد فهم النصوص و تحليلها: يتناول النص من منظور المقاربة النصية أي انطلاقا من الاهتمام بدراسة بنيته و نظامه حيث تتوجه العناية الى مستوى النص ككل،لدراسته دراسة كاملة برصد كل الشروط التي ساعدت على إنتاجه، فجعلته محكم البناء، متوافق المعنى. و لتحقيق هذا الغرض يكون المتعلم في حاجة إلى التحكم في روافد لفهم النص تحليلا و نقدا.و من هذه الروافد: قواعد النحو و الصرف، البلاغة،العروض، والنقد الأدبي.
وهذه الروافد تتناول انطلاقا مما يتوافر عليه النص من معطيات نحوية وصرفية أوبلاغية أو عروضية أو مفاهيم نقدية.
أ-3-1) قواعـد النحو والصرف : إن تدريس قواعد النحو والصرف من منظور المقـــــاربة بالكفــــــاءات يستلزم النظر إلى هذا النشــــــاط على انه يمكـــن المتعلم من الملكة اللسانية الصحيحة . وإذن فالهدف من تدريس هذا النشاط يتحقق بإكساب المتعلم ملكة تبليغية مشافهة و كتابة بحسب ما تقتضيه الظروف و الأحوال المختلفة . وإدراكا لهذا المبدأ يدرّس هذا النشاط ليجعل المتعلم قادرا على: - التعبير الفصيح الصحيح الذي يراعي قواعد النحو و الصيغ الصرفية و أوجه الدلالة في الألفاظ و الأساليب .
- تقبل الخطاب و تبليغه من خلال تشكيل رموزه و تفكيكها بحسب ما تقتضي ظـــــروف التخاطب سواء أكان الخطاب منطوقا أو مكتوبا .
- تنويع صيغ الخطاب بما يناسب المقام .
و هكذا تتلخص وظيفة القواعد في ثلاث قدرات هي : القدرة اللسانية و القدرة التواصلية و القدرة التعبيرية . وهذه القدرات إنما تحقق بالأهداف الآتية : - الإلمام بأساليب التبليغ و التخاطب واستعمال عبارات محددة للتعبير عن أغراض بعينها و عدم الاكتفاء في التعبير بأسلوب واحد أو صيغة واحدة على الموضوع أو الفكــــــرة التي تمثل محور الدرس. - تنمية القدرة على التعبير مشافهة و كتابة و تعزيزها بالتدريبات الشفوية و الكتابية .
- دعم المعارف اللغوية و ربط علاقــاتها ببعضها ربطا منطقيا و العمل على تنمية قدرات التلاميذ على التعبير السليم وعلى تمييز الخطأ من الصواب وتزويدهم بالمعاني و التراكيب اللغوية الصحيحة .
- تعزيز القدرات التخاطبية التي تم اكتسابها و العمل على إجادة استعمال اللغة العربيـــة في أداء أنواع الخطاب المختلفة بصـورة تدل على معرفة حقيـــــقية بالأفكـــار والقضايا المعبر عنها ، وتنم عن استقلال في الشخصية و البرهنة على الرأي مشافهة و كتابة.
- تعميق ثروة التلاميذ اللغوية بما يدرسونه من أحكام نحوية تساعدهم على إدراك دقائـــــق المعاني اللــغوية .





توقيع : berber



_________________



السبت 9 سبتمبر - 19:51:05
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 17496
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: رد: منــــــهاج السنة الثانيـــــــة من التـــــــــــــــعليم الثانـــــوي العام و التكنولوجـــي ﴿ اللغة العربية و آدابها ﴾


منــــــهاج السنة الثانيـــــــة من التـــــــــــــــعليم الثانـــــوي العام و التكنولوجـــي ﴿ اللغة العربية و آدابها ﴾


وعلى الأستاذ أن يعنى بالملاحظات التي يثبتها على أوراق المتعلمين وذلك بتجنب تلك الملاحظات المثبطة لعزائم التلاميذ أو المغررة بهم؛ ومهما يكن من أمر  فلا ينبغي أن ييأس التلميذ من التحسن مهما كان ضعيفا و ألا ينتابه الغرور مهما كان قويا . على أن تكون الملاحظات واضحة يفهمها التلاميذ ، وعملية يقدرون على تنفيذها .                             هذا ، وينشط موضوع التعبير خلال ثلاث حصص. الحصة الأولى لعرض الموضـــــــوع و مناقشته و الثانية لتحريره داخل القسم و أما الثالثة فللتصحيح الجماعي .                        بعد أن يكون الأستاذ قد صحح الأوراق وسجل عليها الملاحظات .
ملاحظة: تعزيزا لمكلة التعبير عند المتعلمين، يجب من حين إلى آخر توجيه التلاميذ إلى التقييم الذاتي.
 
 
                               
  
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 


 
[size=64]﴾10[/size][size=96]المحتـــــــويات[/size]
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

10-1- محاور الأدب و النصوص ( شعبة الآداب و الفلسفة – شعبة اللغات الأجنبية ):
 
أ) العصر العباسي الأول ( 132هـ - 334 هـ )
 
 
  
محور النص الأدبي
 
محور النص التواصلي
  
- النزعة العقلية في الشعر.
 
 
[ltr]- أثر النزعة العقلية في القصيدة العربية .[/ltr]
 
 - الشعوبية وأثرها في الأدب .
 
- الشعوبية وصراع الحضارات .
 - المجون و الزندقة .
 
[ltr]- حياة اللهو و المجون .[/ltr]
 
 - شعر الزهد .
 
[ltr]- الدعوة إلى الإصلاح و الميل إلى الزهد.[/ltr]
 
 - نشاط النثر .
 
[ltr]- الحركة العلمية و أثرها في الفكر و الأدب [/ltr]
 
 
 
ب) العصر العباسي الثاني ( 334هـ -656هـ):
 
 
 
  
- الحكمة و الفلسفة في الشعر
 
 
[ltr]- الحركة العقلية و الفلسفية في الحواضر العربية[/ltr]
 
  
- الشكوى و اضطراب أحوال المجتمع .
 
 
 
[ltr]- الحياة الاجتماعية و مظاهر الظلم .[/ltr]
 
 
  
 
ج) من الحركة الشعرية في المغرب العربي.
 
 
 
- من قضايا الشـــــــعر في عهد الدولة الرستمية .
 
 
 
[ltr] نهضة الأدب في عهد الدولة الرستمية .[/ltr]
 
 
- الشعر في ظل الصراعات الداخلية عن السلطة .
 
 
[ltr]استقـــــــــلال بلاد المغرب عن الخلافة في المشرق و انعكاساته في ظهور الصراع على السلطة.[/ltr]
 
 
د) العصر الأندلسي :
 
 
 
- الطبيعة و المدائن الجميلة .
 
 
 
[ltr]خصائص شعر الطبيعة .[/ltr]
 
 
- رئاء الممالك و المدن.
 
 
 
[ltr]الفتنة البربرية وآثارها في الشعر و الأدب. [/ltr]
 
 
 
- الموشحات .
 
 
[ltr]الموشحات و الغناء. [/ltr]
 
 
 
 
2) محاور المطالعة الموجهة :
- ضمن السعي إلى إضفاء الحيوية و الفاعلية على حصص المطالعة الموجهة و تربط موضوعاتها بالعصور الأدبية المقررة. وتتحدد محاورها من :
- النثر القصصي
-النثر الاجتماعي
-القصص الفلسفي
 
3) قواعد النحو و الصرف .
 
 
شعبة الآداب و الفلسفة.
 
شعبة اللغات الأجنبية.
- أفعال المدح و الذم .
- أفعل التعجب .
- التحذير و الأغراء .
- الاختصاص .
- الاشتغال .
- التنازع .
- مواضع وجوب اقتران الخبر بالفاء .
- في تخفيف « إن و أن و كأن »
- مواضع فتح همزة "إن".
- مواضع كسر همزة "إن".
- البناء و الإعراب في الأسماء .
- البناء و الإعراب في الأفعال .
- الاستغاثة و الندبة .
- الترخيم .
- أحرف التنبيه و الاستــفتاح .
- أحرف العرض و التحضيض .
- الأحرف المشبهة بليس .
- خصائص « كان وليس »
 
[ltr]- أفعال المدح و الذم .[/ltr]
[ltr]- أفعل التعجب .[/ltr]
- التحذير و الأغراء .
- الاختصاص .
- الاستغاثة و الندبة .
- الترخيم .
[ltr]- جواز تأنيث العامل للفاعل .[/ltr]
[ltr]- وجوب تأنيث العامل للفاعل . [/ltr]
[ltr]امتناع تأنيث العامل للفاعل .- [/ltr]
[ltr]- الممنوع من الصرف .[/ltr]
[ltr]- اسم التفضيل .[/ltr]
[ltr]- إعراب الأسماء و بناؤها .[/ltr]
[ltr]- عوامل المفعول به الظاهرة.[/ltr]
[ltr]- اسم الفعل .[/ltr]
[ltr]- النعت .[/ltr]
[ltr]- البدل .[/ltr]
[ltr]- التوكيد .[/ltr]
[ltr]- الأحرف المشبهة بليس .[/ltr]
 
 
 
 
 
ب) قواعد الصرف
-        المصدر و أنواعه .
-         أوزان المصـدر الأصلي .
-        مصـــادر الماضي غير الثلاثــــي .
-        المصدر الدال على المـــــدة و الـــدال علــــــى الهيــــــأة .
-        النســـــــبة .
-         الإعــــــــــلال و الإبدال .
 
-          المصدر و أنواعه .
-        المصدر الـــــــدال على المدة و الدال على الهيــــــأة .
-        أسماء الزمــــــان و المكان و الآلة .
-        الجمــــــع و أنواعه .
-        النسبة .
[ltr]  - الإعــــــــــلال والإبدال .[/ltr]
 
 
جـ) البلاغة .
شعبة الآداب و ا لــفلسفة وشعبة ا لـــلغات الأجنبية .
1) علم البيان :
 -  تشبيه التمثيل و التشبيه الضمني .
 - بلاغة التشبيه و الاستعارة و المجاز .
 
2) علم المعاني :
- أغراض الخبر و الإنشاء .
- المساواة و الإيجاز و الإطناب .
- القصر باعتبار الحقيقة و الواقع .
 
3) علم البديع :
- التورية
- الاقتباس و التضمين . 
 
-        حسن التعليل .
-        التقسيم .
-        مراعاة النظير.
-        تجاهل العارف .
-        اللف و النشر .
 
 
 
 
 
 
د) العروض :
 
شعبة الآداب و ا لــفلسفة و شعبة ا لـــلغات الأجنبية .
-        المصطلحات العروضية .
-        بحر المتقارب .
-        بحر السريع .
-        بحر الرمل .
-        بحر المنسرح .
-        بحر الرجز .
-        بحر المديد .
 
[ltr]- بحر المتدارك .[/ltr]
[ltr]- الحروف التي لا تصلح أن تكون رويَََّا.[/ltr]
[ltr]- الوصل .[/ltr]
[ltr]- حروف تصلح وصلا ورويَّا.[/ltr]
[ltr]- حركات القافية . [/ltr]
 
 
 
 
 
 
هـ)  مبادئ النقد الأدبي .
 
-        الصدق في التعبير الأدبي .
-        الشعر و الموسيقى (الداخلية و الموسيقى الخارجية ).
-        الصورة الشعرية .
-        الإبداع الأدبي .
-        الفرق بين الشعر و النثر .
-        التناص .
-        الحداثة في الأدب .
-        الخيال و أنواعه.
 

 
 
 
 

9) المشـــاريع :
- إعداد فهرست يتضمن أهم مؤلفات العصر العباسي و الأندلسي في شتى حقول المعرفة وبيان أهميتها مع ذكر أصحابها و سبب اختيارها.
- إعداد خريطة تبين مواقع الإمارات التي استقلت عن الخلافة العباسية في بغداد و وصف وضع هذه الإمارات في شتى مجالات الحياة.
- إعداد معجم يتضمن شرح بعض الكلمات الواردة في نصوص السنة الأولى و الثانية من التعليم الثانوي مع تبرير الاختيار.
- اختيار بعض حكايات ألف ليلى و ليلى و استثمارها في إعداد جدول لخصائص كل من النص السردي و الوصفي انطلاق من الحكايات المختارة.
- إعداد دراسة حول موضوع الوصف في الشعر الأندلسي، بتبيان مراحل تطور موضوعاته و خصائصها.
- إعداد تقرير حول بعض مدن المغرب العربي من خلال الرحالة العرب مع تحديد خصائص الوصف و السرد في نصوصهم.
ز) التعبير الكتابي :
 
1) التعبير التدريبي :
- تلخيص نصوص متنوعة .
- شرح  نصوص متنوعة .
- كتابة قصص قصيرة وحكايات .
 
2) التعبير الفكري :
- حقيقة الصداقة و الصديق .
- تبدأ حرية الفرد حين تنتهي حرية الآخرين .
- التمييز العنصري و سبل الخلاص منه .
- مظاهر ثقافة الإنسان المعاصر .
 
3) التعبير الأدبي :
- أبو تمام و المتنبي حكيمان و أما الشاعر فالبحتري .
- من مظاهر التجديد في الشعر العباسي ( الموضوعات ، الأوزان ، القوافي ).
 

 
 
 

11)[size=32] طرائـــق التدريس :[/size]
أ) الطرائق النشطة.
- في ضوء المقاربة بالكفاءات ، تتمحور طريقة التدريس حول المتعلم حيث يكون هــــــذا الأخير مسهما فعالا في بناء معارفه بمختلف أنواعها ، سواء تعلــــق الأمر بالمعــــــارف أو بالمعارف الفعلية . فالتلميذ بصدد اكتساب قــــــــــدرات و مهارات بتسخـــير إمكاناتـــه الخاصــــة و بمساعدة  الأستاذ .
ومن المعلوم أن طرائق التدريس هي أكثر عناصر المنهاج تحقيقا للأهداف و الكفاءات ، لأنها هي التي تحدد دور كل من الأستاذ و التلميذ في العملية التعليمية – التعلمية . وهي التي تحدد الأساليب الواجب إتباعها و الوسائل الواجب استخدامها و النشاطات الواجب القيام بها.
وطرائق التدريس – في ضوء المقاربة بالكفاءات – تكون أكثر فاعلية حيث تهدف إلى :
- العمل على تنمية قدرات التلاميذ على التفكير المنهجي عن طريق تدريبهم على حل المشكلات .
- العمل على تنمية قدرة التلاميذ على العمل الجماعي التعاوني
- دفع التلاميذ إلى الإبداع و الابتكار .   
- اكتساب التلاميذ القدرة على استعمال معارفهم المكتسبة بفاعلية .
      وعلى العموم ، يجب الاتجاه إلى اعتماد الطرائق الأكثر نجوعا بحيث تجعل المتعلم يتفاعل مع المادة التعليمية بصورة فعالة مثل الطرائق القائمة على :
-        شكل حواري .                               - الاكتشاف الموجه
-        حل المشكلات .                              - الاستقراء
-        شكل المهام .
و على العموم ، تجب مراعاة الإبداع و التنويع والتجديد في تبني الطريقة أو الطرائق بالنسبة إلى كل نشاط بحيث تتنوع الطرائق  و تختلف باختلاف أهداف النشاط وطبيعته.
ب) في بيداغوجيا  المشروع:
إن بيداغوجيا المشروع دخلت الفعل التربوي بهدف إرساء تقاليد « القسم المتعاون » أي خلق ذهنية التعاون فيما بين المتعلمين . ومن ثمة، كان من مبادئها السعي إلى :
-        تنمية روح التعاون فيما بين التلاميذ و تفعيل قدراتهم العقلية من ذكاء و ذاكرة و خيال...
-        تحسيس المتعلمين بأهمية تبادل الخبرات في انجاز الأعمال .
-        إنتاج مادي تنعكس فيه إمكانات المتعلمين و معارفهم الفعلية و السلوكية .
-        التدرب على مجموعة من المهام حيث كل تلميذ يسهم في إنجاز مهمة.
-        التمرن على تسخير المعارف و المعارف الفعلية المكتسبة وبناء الكفاءات .
-        تحصيل تعلمات جديدة .
  هذا ، وجدير بالذكر أن وجود المتعلمين في وضعية إنجاز مشروع يمكن الأستاذ من معرفة حجم استيعابهم لأحكام الدروس القبلية وفهم قدرتهم على تسخيرها . و بالتالي يسهل عليه تشخيص مكتسباتهم و حاجاتهم و الصعوبات التي تعترضهم .
وعموما ، إن المشروع من هذه الزاوية يشكل رصيد خبرات للأستاذ في معرفة تجاوب تلاميذه مع نشاطات المنهاج . ويبقى عليه أن ينشط المشاريع  المقررة بما يضمن أيضا إسهامها في بناء الكفاءات المرسومة في المنهاج . وفي هذا السياق جدير به أن يتساءل عن الكفاءات التي يستهدف تنميتها من خلال المشروع وعن الأهداف التي تمكنه من تطويرها و تحقيقها ؛ وكذا عن المكتسبات التي أسهمت في تحقيق المشروع وإنجازه .
جـ) وضعيات التعلم :
تنبني الوضعيات التعلمية على أساس جعل المتعلم قادرا على الفعل و الانجاز لتصل به إلى ما يمكن الوصول إليه باعتماد إمكاناته الخاصة  . فالتعلمات تتمحور حول المتعلم الذي يظهر عنصرا رئيسيا في بناء معارفه .
و المادة التعليمية تكون أقرب إلى عالم المتعلم و انشغالاته ومن خصائص الوضعية التعلمية الناجعة ما يأتي :
   - أنها ترتبط بالأهداف .
   - توافرها على الحوافز، الأمر الذي يجعل المتعلمين أكثر إقبالا على التفاعل معها .
   - ثراؤها بأنواع من المعارف ( المعارف ، المعارف الفعلية ، المعارف السلوكية ، المواقف إلخ......) .
  -  ارتباطها بجملة من النشاطات المتنوعة للدعم الفهم و الاستيعاب .
د) الوسا ئــــل التعليمــــــية :
إن تنفيذ هذا المنهاج يتطلب – كسابقه – الوسائل الآتية:
-        الوثيقة المرافقة.
-        كتاب التلميذ المترجم لهذا المنهاج.
-        دليل الكتاب المدرسي الخاص بالأستاذ.
 
وتنجز هذه الوثائق وفق المواصفات المحددة في المنهاج السابق للسنة الأولى من التعليم الثانوي.
 
 
 12) تدابير التقــــــييم:
 
يتجاوز التقييم - من منظور المقاربة بالكفاءات - تقدير نتائج المتعلمين بمجرد علامات إلى تحديد نقائصهم  و تشخيصها ثم العمل على علاجها.
 وإنما يكون الفعل التربوي مفيدا وناجعا، إذا كان خاضعا بانتظام للتقييم ، وذلك بدءا بالتقييم التشخيصي الذي –عادة – ما يجري في بداية الفعل التعلمي للوقوف على المكتسبات القبلية للمتعلم وعلى مدى استعداده للشروع في عملية التعلم الجديدة؛ ومرورا بالتقييم التكويني الذي يمكن الأستاذ من مراجعة فعله التربوي ومعالجة مظاهر النقص في استيعاب المتعلمين و يجب التأكيد على هذا الضرب من التقييم سواء بالنسبة إلى تنشيط حصة أحكام موارد المتعلم أو تحرير مواضيع التعبير أو إنجاز المشاريع ، ووصولا إلى التقييم ألتحصيلي الذي يمكن الأستاذ من معرفة حجم تحقق الكفاءة أو الكفاءات المحددة و اتخاذ القرار المناسب فيما يتعلق بالعلاج و مواصلة التعلم .
هذا، ويحسن بالأستاذ العمل على التنويع في مظاهر التقويم ، فمن تقويم ذاتي إلى تقويم جماعي إلى تقويم إبداعي أو معياري إلخ ..... وذلك دفعا لكل شعور بالرتابة و الملل في إجراء عمليات التقويم، مع الحرص دوما على إثبات المعايير.         
 
 


[size=64]الفهـــــرس[/size]
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

تقديم المادة . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 02
تنظيم التوقيت و توزيع النشاطات. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .   03
ملمح الدخول . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 06
ملمح الخروج. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 06
الهدف الختامي المندمج لنهاية
  السنة الثانية وتحديد الكفاءات. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  06
الأهداف الوسيطية المندمجة . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  08
تقديم النشاطات . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  08
- الأدب و النصوص :
 * النصوص الأدبية. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .   09
 * النصوص التواصلية. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 10
- قواعد النحو و الصرف. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .    10
- البـــــلاغة. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 11
- العــروض. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .. . . . . . . . . . . .    12
- النقد الأدبـــي. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  13
- المطالعة الموجهة. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .14
- إحكام موارد المتعلم و ضبطها . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  15
- التعبير الكتابي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 16
 
المحتويات
-        محاور الأدب و النصوص  . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .    19                                                
-        محاور المطالعة الموجهة. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .   21                                                    
-        قواعد النحو . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 21                                               
-        قواعد الصرف   . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 22                                                     
-        البلاغة . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 22                                                               
-        العروض. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . ..23                                               
-        مبادئ النقد الأدبي . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 24                                                
-        المشاريع   . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  24                                              
-        التعبير الكتابي. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .  24                                              
طرائق التدريس
-        الطرائق النشطة  . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 25                                           
-        في بيداغوجيا المشروع  . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .25                                        
-        وضعيات التعلم    . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .26                                      
-        الوسائل التعليمية . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 26                                      
 
  تدابــــير التقـــييم . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . 26                                       




توقيع : berber



_________________






الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية