منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
موضوع العلوم الطبيعية شهادة التعليم المتوسط 2014
نوعا الموصولِ
انهيار النظام الاشتراكي و بروز الاقتصاديات الاسيوية
مذكرات اللغة العربية للسنة الرابعة ابتدائي مقطع
مطويات كليك في العلوم الفيزيائية سنة 4 متوسط
دُروس خصُوصيـّـۃ لِطُـلابْ « bem 2018 »بــدأتْ في مآدة العلـوم الطبيعـية و الحيـآة
الدرس الخامس - التحديد فى الفوتوشوب - 2 - Selection In photoshop
شرح مفصل لحل جملة معادلتين
حوليات السنة الخامسة ابتدائي ( ماي + جوان )
قصة حبي أشبه بمسلسل تركي
التربية الموسيقية - تآليف موسيقية : الفالس
موضوع الهندسة الكهربائية بكالوريا 2017 شعبة تقني رياضي
الأربعاء 5 يونيو - 22:51:41
الجمعة 26 أبريل - 20:09:25
الجمعة 26 أبريل - 20:08:16
الجمعة 26 أبريل - 20:07:44
الجمعة 26 أبريل - 20:07:18
الجمعة 26 أبريل - 19:37:24
الجمعة 26 أبريل - 19:28:23
الجمعة 26 أبريل - 19:26:55
الجمعة 26 أبريل - 19:23:17
الجمعة 26 أبريل - 19:21:57
الجمعة 26 أبريل - 19:21:24
الجمعة 26 أبريل - 19:20:52
مستر
مستر
مستر
مستر
مستر
satarcette
محمد12
محمد12
محمد12
السان سيرو وان
السان سيرو وان
السان سيرو وان
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: المقالات والمواضيع

شاطر

وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية Emptyالجمعة 1 سبتمبر - 10:05:46
المشاركة رقم:
عضو نشيط
عضو نشيط

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 509
تاريخ التسجيل : 11/07/2014
مُساهمةموضوع: وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية


وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية


بقلم/ بهاء العوام – مانشستر
استوقفني بحث نشرت نتائجه على صفحات أراجيك مؤخراً، يقول بأن وسائل التواصل الاجتماعي جعلت حياة نحو 57% من مستخدميها الشباب في بلادنا العربية أكثر سعادة.
لا شك أن وسائل التواصل الاجتماعي باتت مصدراً هامًا للمعلومات، كما أنها ألغت المسافات الجغرافية والزمانية ولمت شمل عائلات يتوزع أفرادها في مناطق مختلفة حول العالم، بالإضافة إلى أنها سهلت مزاولة الكثير من الأعمال ووفرت العديد من الخدمات التي يحتاجها الأفراد، ولكن هل هذه كل أسباب سعادة شبابنا في حياتهم الآن بالمقارنة مع مرحلة التواصل التقليدي؟
لا نبالغ أبداً إذا قلنا بأن جزءاً أساسياً من سعادة شبابنا في ظل التواصل العنكبوتي، يكمن في العلاقات الافتراضية التي صنعوها عبر حاضنات هذه التواصل مثل “فيسبوك” و”سكايب” و”واتساب” وغيرهم، ومهما حاول البعض التقليل من أهمية هذه العلاقات أو تسطيح حضورها في حياتنا، فإن ذلك لا ينفي حقيقة أنها باتت بالنسبة للكثيرين أكثر واقعية من حياتهم الحقيقة التي عاشوها لسنوات وسنوات قبل ولادة التواصل الاجتماعي.

إن العودة إلى نشأة الفكرة لا يساعد كثيرًا في فهم ذلك التغلغل التسونامي الذي حصده “فيسبوك” وإخوته في حياتنا، فهذه الوسائل استحدثت لتشجيع الأفراد في المجتمعات الغربية على تعزيز تواصل إنساني عفوي انحسر بينهم لأسباب عدة، في حين كانت مجتمعاتنا تفيض به إلى درجة كنا نشكو زخمه في كثير من الأحيان.
إذاً، ما الذي حدث؟ وكيف غزت كل هذه الوجوه والأشكال والرسومات والاختصارات حياتنا، حتى بتنا مدمنين عليها بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى؟
لعل الفارق الرئيسي بين العلاقات الحقيقية ونظيرتها الافتراضية في عالمنا العربي، من حب وصداقة وتعارف واصطفاف أيديولوجي أو سياسي أو ديني، هو تحرر العلاقات الافتراضية من سلطات التقييد والتقليد والتحريم التي ترسم محددات وتجليات حياتنا في الواقع، فعلى صفحات وسائل التواصل الاجتماعي لا سطوة للعيب أو الحرام أو الخوف أو المحسوبيات أو الاعتقالات أو السجن أو النفي أو الرجم أو غيرها من ضوابط حياتنا الحقيقة.

لا يحتاج الاستدلال على غياب السلطات الثلاثة في حياتنا الافتراضية الكثير من الجهد، فحذف صديق “واتسابي” أو معجب “فيسبوكي” لا يحتاج إلا لبضعة ثوان دون خجل أو خوف، ومهما علا سقف الغزل عبر شاشات “سكايب” أو “فايبر” فهو لا ينطوي على عيب ويبقى مقبولاً طالما أنه لا يُرى من أخ، أب، أم أو حتى زوج، حيث جعل التواصل الاجتماعي تعبير الخيانة فضفاض جداً أو على الأقل حصره في الفعل الجسدي فقط.
خلوات الحب على الفيسبوك لا تحتاج إلى محرم، وإعلان الوهابية أو الليبرالية والشيوعية أو حتى الكفر لا يحمل أي تبعات قانونية أو شرعية، صفحات الأزياء العالمية (الفاضحة) والمحطات الجنسية والفنون بكل أنواعها باتت خارج سيطرة الرقابة، إبداء الاستياء أو الإعجاب حول أي شيء أو أي شخص لا يتطلب إلا معرفة كيفية استخدام الحواسيب أو أجهزة الاتصال الذكية، حتى أنك لست مضطراً للإلمام بقواعد اللغة العربية الفصحى، فاللهجات المحلية أو الرموز والصور والرسومات بدائل متوافرة وتزداد شعبيتها يوماً بعد يوم.
ربما يرى البعض في الانعتاق من سلطات التقييد والتقليد والتحريم افتراضياً ظاهرة سلبية وجرت نتائج وخيمة على مجتمعاتنا المحافظة وغير المهيئة لكل هذا الكم من الانفتاح، وفي هذا السياق يستدعون الكثير من حالات الطلاق والشذوذ و(التدعوش) والإخفاق والفشل التي تسببت بها وسائل التواصل الاجتماعي. هم محقون طبعاً في ادعائهم، ولكن…

بغض النظر عن الدور الإيجابي الذي لعبته وتلعبه وسائل التواصل الاجتماعي في ثورات الربيع العربي، والذي لا يزال هو الأخر محط خلاف في تقديره وتقييمه، لابد من سؤال أنفسنا بشفافية، هل نحن بحاجة فعلاً إلى التحرر من هذه السلطات الثلاث؟ هل ممارسة تلك السلطات على مدار العقود الخمسة الماضية أفرز أجيال متوازنة ومنتجة؟ هل دوائر الخوف التي أحاطتنا بها تلك السلطات طوال تلك السنوات أبعدت عن مجتمعاتنا مظاهر التطرف والانحلال والفساد والفشل والضياع التي ندعي انتشارها بسبب هبوب رياح الـ “فيسبوك” على منطقتنا.
في جميع الحالات، لا بد من الاعتراف أن ما يقوم به الشباب العربي اليوم عبر وسائل التواصل الاجتماعي هو ثورة افتراضية على تلك السلطات الثلاث، احتجاج إلكتروني فاضح على سطوتها التي وأدت أحلام الآباء وحَدَّت آمال الأبناء في أوطان صالحة للعيش وليس معتقلات كبيرة يشكل حلم الهجرة منها الهاجس الأول للشباب على اختلاف مشاربهم واهتماماتهم وانتماءاتهم، رفض صريح لحضور هذه السلطات في حياتنا بذات الطريقة التي اعتادت استنزافنا فيها.
في النهاية، لا تزال المعركة بين المؤيدين والمقاومين للسلطات الثلاث في بلادنا محصورة في وسائل التواصل الاجتماعي إلى حد بعيد، أو لنقل لم تنضج بعد إلى حدود تمكّنها من مغادرة الشبكة العنكبوتية إلى حياتنا الحقيقة بشوارعها ومؤسساتها وقوانينها وممارساتها، وهو ما يُفضل حدوثه بسرعة قبل أن يتحول معظمنا إلى بشر افتراضيين يعانون فصاماً بين الواقع والانترنت.





توقيع : الحلم المنتظر





وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية Emptyالثلاثاء 12 سبتمبر - 23:47:51
المشاركة رقم:
عضو نشيط
عضو نشيط

فارس النجوم

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 851
تاريخ التسجيل : 11/10/2014
مُساهمةموضوع: رد: وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية


وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية


- أ المجاز اللغوي:
ااز اللغوي هو: اللفظ المستعمل في غير ما وضع له لعلاقة مع قرينة مانعة من إرادة المعنى
الحقيقي.
والعلاقة بين المعنى الحقيقي والمعنى اازي قد تكون المشاة وقد تكون غيرها والقرينة قد
تكون لفظية وقد تكون حالية.
كقول الشاعر:
قامت تظللني من الشمس نفس أحب إلى من نفسي
قامت تظللني ومن عجب شمس تظللني من الشمس
وقول آخر:
بلادي وإن جارت علي عزيزة وأهلي وإن ظنوا علي غضاب.
وقول آخر:
لعيني كل يوم منـك حـظ تحيـر منـه في أمـر عجـاب
ِحمالة ذا الحسام على حسام وموقع ذا السحاب على سحاب
ب- الاستعارة التصريحية والمكنية:
الاستعارة من ااز اللغوي وهي تشبيه حذف أحد طرفيه، فعلاقتها المشاة دائما، وهي
قسمان:
- ١تصريحية: وهي ما صرح فيها بلفظ المشبه به.
كقول الشاعر:
ناهضتهم والبارقات كأا شعل على أيديهم تلتهم
وقول آخر:
لما غدا مظلم الأحشاء من أشر أسكنت جانحتيه كوكبا يقد
- ٢مكنية: وهي ما حذف فيها المشبه به ورمز له بشيء من لوازمه.
كقول الشاعر:
وإذا المنيت أنشبت أظفارها ألفيت كل تميمة لا تنفع
ج- تقسيم الاستعارة إلى أصليه وتبعية:
- تكون الاستعارة أصلية إذا كان اللفظ الذي جرت فيه اسما جامدا.
كقول الشاعر:
يمج ظلاما في ار لسانه ويفهم عمن قال ما ليس يسمع
" " - تبعية إذا كان اللفظ الذي جرت فيه مشتقا أو فعلا.
كقول الش :اعر
ولما سكت عن)قوله تعالى: (موسى الغضب أخذ الألواح...
وكل تبعية قرينتها مكنية، وإذا أجريت الاستعارة في واحدة منها امتنع إجراؤها في الأخرى.
-د تقسيم الاستعارة إلى مرشحة ومجردة ومطلقة:
- ١الاستعارة المرشحة: ما ذكر معها ملائم المشبه به
َُِْ َ ِأولـئك الذي َ َُُْ ن اشتـرواْ)كقوله تعالى: .( ْ َُُ َ َ َِ ََ َُْ ِ َََ الضلالة بالهدى فما ربحت تجارتـهم
" - ٢اردة: ما ذكر معها ملائم المشبه.
كقول الشاعر:
فإن يهلك فكل عمود قوم ُ من إلنيا إلى هلك يصير
" - ٣المطلقة: ما خلت من ملائمات المشبه به أو المشبه.
إنا لما طغى)كقوله تعالى: .(الماء حملناكم في الجارية
وقول الشاعر:
قوم إذا أبدى ناجذيه لهم طاروا إليه زرافات ووحدانا
ولا يتم الترشيح أو التجريد إلا بعد أن تتم الاستعارة باستيفائها قرينتها لفظية أو حالية، ولهذا
لا تسمى قرينة التصريحية تجريدا ولا قرينة المكنية ترشيحا
- هـ الاستعارة التمثيلية:
هي تركيب استعمل في غير ما وضع له لعلاقة المشاة مع قرينة مانعة من إرادة معناه الأصلي
:مثل
- ومن يك ذا فم مر مريض يجد مرا به الماء الزلالا
يقال: لمن لم يرزق الذوق لفهم الشعر الرائع
- و المجاز المرسل:
: هو كلمة استعملت في غير معناها الأصلي لعلاقة غير المشاة مع قرينة مانعة من إرادة
المعنى الأصلي
من علاقات ااز المرسل:
- ١السببية: نحو: "رعينا الغيث".
- ٢المسببية: : نحو أمطرت السماء نباتا".
.(قم الليل إلا قليلا) - ٣الجزئية: كقوله تعالى:
(جعلوا أصابعهم في آذام) - ٤الكلية : " " :
وآتوا) - ٥اعتبار ما كان: كقوله تعالى: كقوله تعالى: .(اليتامى أموالهم
إني) - ٦اعتبار ما يكون: كقوله تعالى: .(أراني أعصر خمرا
فليدع) - ٧المحلية: كقوله تعالى: (ناديه
وأما الذين ابيضت) - ٨الحالية: كقوله تعالى: .(وجوههم ففي رحمة االله
الكناية
-أ تعريف الكناية:
الكناية: لفظ أطلق وأريد به لازم معناه مع جواز إرادة ذلك المعنى.
مثل: "فلان طويل النجاد".
ب- أقسام الكناية:
تنقسم الكناية باعتبار المكني عنه ثلاثة أقسام:
- ١أن يكون المكني عنه صفة:
:ثلم
" - فلان عريض القفا"
" - فلان كثير الرماد".
- ٢أن يكون المكني عنه موصوفا:
كقول الشاعر:
ِ الضاربين بكل أبيض مخذم والطاعنين مجامع الأضغان
- ٣أن يكون المكني عنه نسبة:
كقول الشاعر:
إن السماحة والمروءة والندى في قبة ضربت على ابن الحشرج
علم المعاني
تقسيم ا




توقيع : فارس النجوم








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



وسائل التواصل الاجتماعي… وواقعية العلاقات الافتراضية Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية