منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
بعض مصطلحات المجال الأول علوم طبيعية 1 ثانوي
خصائص الشعراء وأساليبهم
ملخص جميع دروس اللغة العربية ثالثة ثانوي مع منهجية الإجابة عن مختلف أسئلة المادة
حروف الجر والعطف معانيها ودلالتها (ملخصة)
مقتطف من كتاب تاريخ الدولة العثمانية
حاتم الطائي في سطور...
معركة خـانـوه
من هو دراكولا؟
أنماط النصوص الأدبية
الزحافات والعلل في الشعر الحر
بعض رموز الشعر الحر و دلالتها
كيفية تحليل نص أدبي في الباكالوريا
أمس في 22:55:51
أمس في 22:37:05
أمس في 22:34:42
أمس في 22:27:09
أمس في 22:26:29
أمس في 22:24:57
أمس في 22:21:35
أمس في 22:20:04
أمس في 22:17:45
أمس في 22:15:41
أمس في 22:15:23
أمس في 22:11:45
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
maniche
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: قسم التاريخ و الحضارة الاسلامية :: قسم التاريخ و الحضارة الاسلامية

شاطر

الأحد 4 أكتوبر - 13:37:33
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 84
تاريخ التسجيل : 18/07/2015
مُساهمةموضوع: موقف أهل السُّنة والجماعة من يزيد بن معاوية


موقف أهل السُّنة والجماعة من يزيد بن معاوية


موقف أهل السُّنة والجماعة من يزيد بن معاوية

لعل من أهم الأمور التي وقعت في زمن يزيد وقعة الحرة، وقتال عبدالله بن الزبير وقتل الحسين بن علي وبسببها هناك من يُجوِّز لعن يزيد بن معاوية وهناك من يمنع والذي يُجوِّز لعن يزيد بن معاوية يحتاج أن يثبت ثلاثة أمور:


- الأمر الأول: أن يثبت أنه كان فاسقاً.


- الأمر الثاني: أن يثبـت أنه لم يتب من ذلك الفسق، فإن الكافر إذا تاب، تاب الله عليه فكيف الفاسق.


- الأمر الثالث: أن يثبت جواز لعن المعيَّن.


ولا يجوز لعن الميت المعين الذي لم يلعنه الله ورسوله، لأنه قد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه لما سُبَّ أبو جهل قال: «لا تسبوا الأموات فإنهم قد أفضوا إلى ما قدّموا».


ودين الله لم يقم على السبّ وإنما قام على مكارم الأخلاق، فالسبّ ليس من دين الله تبارك وتعالى في شيء، بل قال الرسول صلى الله عليه وسلم: «سباب المسلم فسوق وقتاله كفر».


فسباب المسلم فسوق ولم يقل أحد أن يزيد بن معاوية خارج من ملة الإسلام، بل أكثر ما قيل فيه أنه فاسق وهذا مبني على ثبوت ما ذكروه عنه من فسق، والعلم عند الله تبارك وتعالى، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «أول جيش يغزون مدينة قيصر مغفور لهم» وكان هذا الجيش بقيادة يزيد بن معاوية، ويذكر أن معه من سادات الصحابة كابن عمرو وابن الزبير وابن عباس وأبو أيوب وذلك في سنة 49هـ.


قال الحافظ ابن كثير: قد أخطأ يزيد خطأ فاحشاً في أمره لأميره مسلم بن عقبة في وقعة الحرة أن يبيح المدينة ثلاثة أيام مع ما انضم إلى ذلك من قتل خلق من الصحابة وأبنائهم.


فخلاصة القول إن أمر يزيد بن معاوية إلى الله تبارك وتعالى وهو كما قال الذهبي عنه: «لا نسبَّه ولا نحبَّه».





توقيع : AHMED-ADEM








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية