منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةموقع دراسة الراالمنشوراتس .و .جالتسجيلدخول
>

منتديات جواهر ستار التعليمية :: قسم للمناهج التعليم العربي

شاطر

الإثنين 31 أغسطس - 23:26:51
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1591
تاريخ التسجيل : 11/10/2014
مُساهمةموضوع: الخلفاء الراشدون


الخلفاء الراشدون


الخلفاء الراشدون
مقدمة:

توفي الرسول (ص) دون أن يترك خليفة للمسلمين، مما أسفر عن عدة مشاكل.

فكيف تعامل المسلمون مع مشكل الخلافة؟
وما المقومات التي استندت عليها؟
وكيف واجهوا الفتنة الكبرى ووسعوا رقعة الدولة الإسلامية؟

ارتكزت الخلافة الراشدية على الشورى:
مرحلة الخلفاء الراشدون:

بعد وفاة الرسول سنة 632م /11هـ تولى الخلافة أبو بكر الصديق بعد مبايعته في سقيفة بني ساعدة، وخلفه عمر بن الخطاب سنة 13هـ، وعثمان بن عفان سنة 23هـ، ثم علي بن أبي طالب سنة 35هـ، فدخلت الدولة الإسلامية مرحلة الفتنة الكبرى التي انتهت بوصول معاوية بن أبي سفيان إلى الحكم، وتكوين الدولة الأموية.
التنظيم الإداري:

يتضح من خلال تولية أبي بكر الصديق بعد مبايعته في سقيفة بني ساعدة وفي اعتماد الخلفاء الراشدون في تسيير شؤون البلاد على كتاب الله وسنة نبيه واستشارة علماء المسلمين، وفي استعانتهم بجهاز إداري يشمل إدارة مركزية تحت إشراف الخليفة تتكون من القضاء والشرطة والدواوين (الخراج، الجند، العطاء، الرسائل) تهتم بجمع وتوزيع المداخيل وضبط الأمن، وإدارة إقليمية يرأسها الوالي الذي يشرف على الشؤون الإدارية والعسكرية والجبائية.
الفتنة الكبرى والفتوحات الإسلامية:
أسباب ونتائج الفتنة الكبرى:

تتمثل أسباب الفتنة الكبرى في مقتل عثمان بن عفان سنة 35هـ، وهي السنة التي بويع فيها علي بن أبي طالب، مما جعل طلحة والزبير ومعاوية يتهموه بقتله، وبذلك دامت الفتنة مدة 6 سنوات، تواجه علي خلالها مع طلحة والزبير وعائشة في معركة الجمل، ومع معاوية في صفين 36 هـ، ومع الخوارج في النهروان 38هـ، وقد انتهت الفتنة الكبرى بعد اغتيال علي سنة 40 هـ ووصول معاوية إلى السلطة سنة 41هـ، وبذلك انتهى عهد الخلفاء الراشدين وأصبح الحكم وراثيا في الدولة الأموية.
الفتوحات الإسلامية:

انطلقت الفتوحات الإسلامية منذ عهد الرسول (ص) في الجزيرة العربية، وبعد وفاته رفضت بعض قبائل الجنوب أداء الزكاة فواجهها أبو بكر الصديق خلال حروب الردة، وبعده امتدت الفتوحات الإسلاميةـ حيث اهتم الخلفاء الراشدون بالفتوحات (نشر الدين الإسلامي) فامتدت الدولة الإسلامية إلى الفرات في عهد أبي بكر الصديق، وامتد النفوذ الإسلامي إلى فارس والشام ومصر وطرابلس مع عمر ابن الخطاب الذي انتصر في معركة اليرموك على الإمبراطورية البيزنطية سنة 15هـ، وعلى الفرس في معركة القادسية سنة 15هـ، وشمل بحر الخزر (الأسود) وشمال خراسان وافريقية وجنوب مصر في عهد عثمان بن عفان.
خاتمة:

تميز عهد الخلافة الراشدة بالانفتاح على الحضارات الأجنبية خصوصا الفارسية، وأخذوا عنهم أسس التنظيم الإداري والمالي مما أدى إلى توطيد دعائم حكم الدولة الإسلامية، غير أن الفتنة الكبرى ساهمت في ظهور الشقاق بين المسلمين وأثرت سلبا على الدولة الإسلامية.





الموضوعالأصلي : الخلفاء الراشدون // المصدر : ممنتديات جواهر ستار التعليمية //الكاتب: التونسية سوسة


توقيع : التونسية سوسة








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

© phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك
هنا النص الذي تريد هنا النص الذي تريد