منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
لو سمحتم أرغب في نسخة من بحث الموسوم بعنوان: [rtl]اثر استخدام تكنولوجيا المعلومات و الاتصال على الاداء التسويقي
الإشهار
التصميم الفني
ـ مفهوم تقنية الخلط و المزاوجة
الألوان ـ ألوان الطيف:
مفهوم الحركة السريالية:
مميزات و خصائص الحركة الدادائية
أساسيات الرسم عن الطبيعة
أنواع الرسم عن الطبيعة
المذاهب الفنية الحديثة ـ( الحركة الدادائية و الحركة السريالية )ـ
الكفاءة المرحلية رقم:03 القيام بتحليل وظيفي على منتج
الكفاءة المرحلية رقم:03 القيام بنمذجة الوصلات الميكانيكية
اليوم في 21:17:14
اليوم في 18:16:37
اليوم في 18:16:20
اليوم في 18:16:04
اليوم في 18:15:47
اليوم في 18:14:41
اليوم في 18:14:14
اليوم في 18:13:53
اليوم في 18:13:33
اليوم في 18:13:16
اليوم في 18:11:52
اليوم في 18:11:35
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
محمد12
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: قسم التاريخ و الحضارة الاسلامية :: قسم التاريخ و الحضارة الاسلامية

شاطر

السبت 27 يونيو - 0:14:15
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 949
تاريخ التسجيل : 24/04/2010
مُساهمةموضوع: « مدن أثرية وآثار تاريخية : زويلة » ▐


« مدن أثرية وآثار تاريخية : زويلة » ▐


زويـلة
هي مدينةٌ ليبيّةٌ صحراويّة في منطقة فزّان، إلى الجنوب الشّرقي من سبهَا، قائمة في واحةٍ من النّخيل. كانت في القديم على طريق مدن القوافل، وأحد مراكز التّجارة مع إفريقيا.
تحدّث عنها أهل السّيَر، فقالوا إنّها غير مسوّرة في وسط الصّحراء، وهي أوّل حدود بلاد السّودان. وكان فيها جامع وحمّام وأسواق. وكان بها خيل وبساط للزّرع يُسقى بالإبل. ولمّا فتح عمرو بن العاص "بَرقَة"، بعث عقبة بن نافع حتّى بلغ زويلة، فصار ما بينها وبين بَرقَة للمُسلمين. وذكروا أنّه كان لأهل زويلة حكمةً في احتراس بلدهم، وذلك أنّ الذّي عليه نوبة الإحتراس منهم، يعمد إلى دابّة فيشدّ عليها حزمةً كبيرةً من جريد النّخل، ينال سعفها الأرض، ثم يدور بها حوالى المدينة؛ فإذا أصبح من الغد، ركّب ذلك المُحترس ومن تَبِعه على جمال السّروح وداروا على المدينة. فإن رأوا أثرًا خارجًا من المدينة، اتّبعوه حتى يدركوه أينما توجّه، لصًا كان أو عبدًا، أم أمةً أو غير ذلك. ومن زويلة كان يُجلَب الرّقيق إلى ناحية إفريقيا، فتتمّ مبايعتهم بثيابٍ حمر.

صُكّت الدّنانير الذّهبية في زويلة أيّام ازدهارها واستقلالها، في الفترة التّي حكمها الهواريّون خلال الحكم الفاطمي. وبعد زوال الفاطمييّن، ارتبطت زويلة بالمُرابطين والموحّدين والحفصييّن. وخلال هذه الحقبة، أضحت مدينة كبيرة لها مسجد وأسواق وحمّامات.
وما يزال في زويلة قلعتها التّاريخية وجامعها العتيق ومقابر على الطّراز البيزنطي. ويقولون إنّها تضمّ رفات عددٍ مِن الصّحابة الفاتحين أيّام الفتح الإسلامي.




توقيع : satarcette








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


مواضيع ذات صلة

منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية