منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالرئيسية  موقع دراسة الراموقع دراسة الرا  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  



منتديات جواهر ستار التعليمية :: قسم البحوث :: منتدى الطلبات والبحوث الدراسية

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع
شاطر

الجمعة 5 يونيو - 21:58:45
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 953
تاريخ التسجيل : 11/03/2015
مُساهمةموضوع: كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم


كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم


كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم


القطط
لعل قلة من الناس يعرفون أن في معظم سفن الأسطول الحربي الروسي طاقمين، الأول هو طاقم البحارة العسكريين، والثاني هو طاقم القطط. ولكل من الطاقمين مهامه، فالأول يقود السفينة ويدير منظوماتها المختلفة، بينما الثاني – بحسب الاعتقادات الشائعة – يجلب الحظ للسفينة، ويتنبأ بالعواصف، وبحالة الطقس عامة. منذ مئات السنين والقطط تخدم على السفن، وتعد من أفراد الطواقم "الافتراضيين"، وتنال المكافآت والأوسمة. وللعديد منها نصبت التماثيل، فالقطة من غابر الأزمان عنصر لا بد منه في أية سفينة.
عدد طاقم "قطط البحر" يحدده عادة حجم السفينة وأبعادها. فعلى سبيل المثال، من المتعذر إحصاء عددها في حاملة الطائرات الروسية "الأدميرال كوزنيتسوف"، أما في السفينة المضادة للغواصات "أونيغا"، فثمة قط واحد فقط.
القط الأشهر في أسطول القوى البحرية الروسية اسمه "بوتسمان" (رئيس النوتية) الذي "يخدم" على الطراد الصاروخي النووي الثقيل ("كيروف" - تصميم 1144). وهذا القط ينفذ على نحو ممتاز أوامر قائد السفينة، ويخضع دوريا لتمرينات مشددة بواسطة إيعازات بأشعة الليزر.

ومن بين مرؤوسيه بضعة قطط أخرى لا تتوانى عن تنفيذ مهامها، فهذا يناوب عند السلم محتفظا في ذاكرته بجميع من يمر أمامه، وذاك يقف متأهبا عند القمرة الكبيرة (الصالة) وهو يتفحص كل من يدخلها فردا فردا. ولقاء الخدمة الجيدة يسمح "لبوتسمان" بالنزول من السفينة للتنزه في رحاب مصنع "زفيوزدوتشكا" لإصلاح وصيانة السفن.
لا تعيش القطط في سفن السطح فقط، بل في غواصات الأعماق أيضا، ولكنها لا تصيد الجرذان، فهذه لا وجود لها هناك. وبدلا من الصيد تصلح وسيلةً رائعة لاسترخاء البحارة. فخرخرتها وحركاتها الرشيقة تشيع السكينة في نفوس الناس. ويقول البحارة إن القطط في الغواصات أفضل محلل للغازات.

الغواصة النووية ( "ت.ك -13" التصميم 941)، كانت تقف بانتظار سحبها إلى مكان الإتلاف. في تلك الأثناء، وعند بداية كل نوبة حراسة، كان ثمة قط يأتي إلى موقع القيادة الرئيس، في تمام الساعة الثامنة مساء، حاملا جرذا مخنوقا، يلقيه عند كرسي المناوب، ومن ثم يغادر المكان.
بين حيوانات السفن تحتل القطط مكانة خاصة، ولكن ليس من النادر أن نجد حيوانات أخرى، كاكلاب والطيور والجرذان ، وحتى الدببة.
الجرذان
الجرذان هي أكثر ما يصدع رؤوس ربابنة السفن إن كانوا لايحبون القطط. فالمعادلة أمامهم صعبة ، أي إذا لم تحضر القطط، حضرت الجرذان. على أية حال ثمة جرذان جيدة، مروضة. منها، مثلا، "لاريسا" من الطراد الصاروخي ("الأدميرال غولوفكو" التصميم 58). "لاريسا" كانت محبوبة الطاقم كله. ومع أن هذا الطراد لم يعد له وجود منذ زمن بعيد، فأفراد طاقمه يتذكرون حتى الآن قصة ذاك الجرذ.

في سبعينات القرن الماضي نجح مساعد القبطان في تدجين أحد جرذان الطراد. وسماه "لاريسا"، وآواه في قمرته. وسرعان ما تعلمت "لاريسا" طقسا يوميا، وهو أن تقفز إلى كتف مروضها كلما دخل القمرة. وعاشت "لاريسا" في قمرة مساعد القبطان زمنا طويلا. وكان أفراد الطاقم يحضرون لها مساء ما لذا وطاب.
وذات يوم، حضرت لجنة تفتيش إلى السفينة، وخطر على بال أحد أعضائها أن يلقي نظرة على قمرة مساعد القبطان من الداخل. فما كان من "لاريسا" إلا أن قفزت عليه من الأعلى، فكاد المسكين أن يفارق الحياة من هول الصدمة. تسببت هذه القصة بمشكلة لم تنته إلا "بترقين قيد" الجرذ وإعفائه من "الخدمة" على السفينة، وإرساله إلى بيت مساعد القبطان.
الدببة

يصعب على المرء أن يصدق أن الدببة كانت تعيش في سفن الأسطول الحربي حتى خمسينات القرن الماضي. كان العمل بهذا التقليد جاريا قبل الثورة. يعد الدب منذ قديم الزمن تجسيدا لروح البلد وجبروته.

حيوانات ساهمت في استكشاف الفضاء
هذا الحيوان الذي يبدو للوهلة الأولى مسالما، وربما كسولا، قد يتحول خلال ثوان إلى العكس تماما، وربما يمزق إربا إربا كل من يتجاسر على المساس به. ومع ذلك، فالدببة المروضة تستطيع العيش طويلا إلى جانب البشر، والقيام بشتى الحركات المثيرة، وأن تكون محبوبة من قبل أفواج كاملة من الجنود والبحارة.
بعد الثورة باتت تلك التقاليد طي الماضي. واليوم لا طريق أمام الدببة إلى سفن الأسطول.. ولكن عادة الاحتفاظ بتعويذة ما بقيت حية بين البحارة.





الموضوعالأصلي : كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: السلطان 12


توقيع : السلطان 12





إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع



الــرد الســـريـع
..

خدمآت آلموضوع
 KonuEtiketleri گلمآت دليليه
كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم , كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم , كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم ,كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم ,كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم , كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم
 KonuLinki رآپط آلموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذآ وچدت وصلآت لآتعملفي آلموضوع آو أن آلموضوع [ كائنات حية تشارك البحارة معيشتهم ] مخآلف ,, من فضلگ رآسل آلإدآرة من هنآ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ََ

مواضيع ذات صلة