منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة

نسيت كلمة السر !!

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic

نموذج إعلان

pic


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
موضوع العلوم الطبيعية شهادة التعليم المتوسط 2014
نوعا الموصولِ
انهيار النظام الاشتراكي و بروز الاقتصاديات الاسيوية
مذكرات اللغة العربية للسنة الرابعة ابتدائي مقطع
مطويات كليك في العلوم الفيزيائية سنة 4 متوسط
دُروس خصُوصيـّـۃ لِطُـلابْ « bem 2018 »بــدأتْ في مآدة العلـوم الطبيعـية و الحيـآة
الدرس الخامس - التحديد فى الفوتوشوب - 2 - Selection In photoshop
شرح مفصل لحل جملة معادلتين
حوليات السنة الخامسة ابتدائي ( ماي + جوان )
قصة حبي أشبه بمسلسل تركي
التربية الموسيقية - تآليف موسيقية : الفالس
موضوع الهندسة الكهربائية بكالوريا 2017 شعبة تقني رياضي
الأربعاء 5 يونيو - 22:51:41
الجمعة 26 أبريل - 20:09:25
الجمعة 26 أبريل - 20:08:16
الجمعة 26 أبريل - 20:07:44
الجمعة 26 أبريل - 20:07:18
الجمعة 26 أبريل - 19:37:24
الجمعة 26 أبريل - 19:28:23
الجمعة 26 أبريل - 19:26:55
الجمعة 26 أبريل - 19:23:17
الجمعة 26 أبريل - 19:21:57
الجمعة 26 أبريل - 19:21:24
الجمعة 26 أبريل - 19:20:52
مستر
مستر
مستر
مستر
مستر
satarcette
محمد12
محمد12
محمد12
السان سيرو وان
السان سيرو وان
السان سيرو وان
الاعضاء فقط من يستطيع النسخ بعد مشركات
0

منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى العلوم الإقتصادية و علوم التسيير

شاطر

تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية Emptyالجمعة 25 أبريل - 15:19:05
المشاركة رقم:
Admin
Admin

berber

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 18005
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


جامعة ورقلة كلية الحقوق والعلوم الإقتصادية
الملتقى الدولي حول التنمية البشرية وفرصالإلإندماج في إقتصاد المعرفة والكفاءات البشرية - مارس
تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية:
حالة المؤسسات الجزائرية.
من إعداد: د. محمد بوهزة
كلية العلوم الاقتصادية وعلوم التسيير
جامعة فرحات عباس سطيف.
ملخص المداخلة
إن الغرض من هذه الورقة هو إبراز أهمية ودور إدارة الموارد البشرية في المؤسسة الاقتصادية بصفة
عامة، وذلك من خلال ظهورها وتطورها منذ القدم إلى غاية الثورة الصناعية.
أما بالنسبة لهذه الأخيرة في الجزائر، فيمكن معرفتها من خلال القوانين والتشريعات التي صدرت
في هذا الشأن وعبر مختلف المراحل التي مر بها الاقتصاد الجزائري بصفة عامة والمؤسسة الاقتصادية
على وجه الخصوص، وذلك منذ الاستقلال إلى يومنا هذا.
مقدمة:
إن المؤسسات الاقتصادية التي لقت نجاحات في ممارسة أنشطتها، تلك التي استطاعت أن تحقق نتائج مذهلة
من حيث الجودة و النوعية و رقم العمال،...، و استطاعت العديد منها أن تجتاح حدود بلدانها و أقاليمها الجغرافية.
فكل هذا النجاح و النتائج المحققة من قبل هذه الأخيرة يرجع الفضل فيه إلى المجهودات المبذولة من قبل طاقاتها
البشرية.
إن الاهتمام بإدارة الموارد البشرية في جميع المؤسسات بصفة عامة؛ سواء كانت عمومية أو خاصة،
اقتصادية أو خدمية أصبح الشغل الشاغل بالنسبة للمسؤول على رأس هذه المؤسسة. فقد أصبحت الإدارة الأساسية
بالنسبة لأي تنظيم، و كذلك الوظيفة الأساسية التي تسبق الوظائف الأخرى.
و عليه فإن هذه المداخلة تهدف إلى الاهتمام بالموارد البشرية في المؤسسة، فمن خلال النقطة الأولى يمكن
إلقاء نظرة حول الاهتمام بها في العصور السابقة و منها مرحلة الثورة الصناعية. أما النقطة الثانية، فهي تهتم
بأهمية ووظائف إدارة الموارد البشرية. في حين أن النقطة الثالثة سنتناول من خلالها الاهتمام بهذه الأخيرة في
المؤسسات الجزائرية من خلال القوانين الصادرة في هذا الشأن وعبر مختلف المراحل التي مرت بها المؤسسة
الاقتصادية العمومية والإدارية، مع التعرض لحالة مؤسسة اللوالب والسكاكين والصنابير ( ) بسطيف.
وفي الأخير الخروج ببعض الاقتراحات المتعلقة بالموارد البشرية في الجزائر.
I- الاهتمام بالموارد البشرية في الحضارات السابقة و الثورة الصناعية
1-I . العصور القديمة
لقد عرفت وظيفة الموارد البشرية منذ العصور القديمة، فإنها ظهرت مع وجود الإنسان على هذا الكون.
فعن طريق هذه الأخيرة مرست وظيفة التسيير والتي وجدت منذ الأزمنة الغابرة في تاريخ البشرية. فالأديان السابقة
ومنها اليهودية والمسيحية تبين لنا كيف كان نوح وسيدنا إبراهيم عليهما السلام ومن جاءوا من بعدهم سيروا
ووجهوا عدد كبير من الرجال والموارد ووصلوا إلى العديد من الأهداف المتنوعة، انطلاقا من بناء سفينة نوح عليه
جامعة ورقلة كلية الحقوق والعلوم الإقتصادية
الملتقى الدولي حول التنمية البشرية وفرصالإلإندماج في إقتصاد المعرفة والكفاءات البشرية - مارس
السلام إلى إدارة الأحياء مرورا بحروب منتصرة 1. فهناك العديد من النصوص في التسيير ذكرها ( ) نسيب
موسى عليه السلام، والذي يعتبر كمستشار في التسيير، فقد لقن لهذا النبي مفاهيم في تفويض السلطة، تحديد عدد
التابعين المباشرين والتسيير بالاستثناء. فالحضارات القديمة كالحضارة الإغريقية، اليونانية، حضارة ما بين النهرين
والحضارة الفرعونية. فكل هذه الحضارات تشهد بما حققته من نتائج مذهلة في مبادئ التسيير والإدارة المطبقة
في قيادة الشؤون السياسية، في شق الطرق والبنايات الضخمة، وتطوير أنظمة المحاسبة وما إلى ذلك 2.
كما مرست هذه العملية في المجال الإداري، حيث ظهرت نماذج إدارية وتنظيمية متقدمة في حضارة
الصين القديمة، حيث عرف أقدم نظام في التاريخ لشغل الوظائف العامة على أساس عقد الاختبارات والمفاضلة بين
المتقدمين لاختيار الأصلح. وهو إجراء تقدمي للغاية لم تأخذ به الدول الحديثة إلا في القرنين التاسع عشر
والعشرين.
كما أتبع اليونانيون القدماء بعض الطرق لشغل الوظائف العامة، والتأكد من أهمية اختيار الفرد لشغل
الوظيفة التي تتناسب مع قدراته ومواهبه، وذلك ضمانا للقيام بأعباء تلك الوظيفة. ويرجع الفضل إلى أفلاطون
في تحديده لفكرة المستويات الإدارية وتوزيع السلطة عليها، والفصل أيضا بين السلطة التشريعية التي عليها اتخاذ
القرار والسلطة التنفيذية التي يقع عليها تنفيذ هذا القرار 3.
2-I . الحضارة الإسلامية
كما كانت للحضارة العربية الإسلامية إسهامات كبيرة في مجال الإدارة وذلك من خلال قواعد وعمليات
إدارية، حيث لم تقتصر تعليماته على مجرد تقديم أفكار ومبادئ نظرية فحسب، بل تضمن الفكر الإسلامي صورا
لتطبيق هذه المبادى التي يمكن ذكر بعض الأمثلة منها على سبيل المثال لا الحصر 4:
- مبدأ الشورى: وأمرهم شورى بينهم (قرآن كريم، صورة الشورى، الآية ).
- مبدأ تلازم السلطة والمسؤولية: يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول، وأولي الأمر منكم، فإن تنازعتم
في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر، (قرآن كريم، سورة النساء، الآية ).
- مبدأ الحوافز: ولكل درجات مما عملوا وليوفيهم أعمالهم وهم لا يظلمون (قرآن كريم، سورة الأحقاف، الآية
.(
- مبدأ اختيار القادة والولاة وعمال الدولة: إذا ولي الأمر إلى غير أهله فانتظروا الساعة (حديث شريف)
- مبدأ المساواة: الناس متساوون كأسنان المشط، ولا فضل لعربي على أعجمي، ولا أبيض على أسود إلا بالتقوى
(حديث شريف).
- مبدأ الرقابة على الولاة وعمال الدولة ومحاسبتهم: أطيعوني ما أطعت الله فيكم، فإن وجدتم فيا اعوجاج فقوموني
( عمر بن الخطاب رضي الله عنه).




توقيع : berber





تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية Emptyالسبت 6 سبتمبر - 13:18:41
المشاركة رقم:
Admin
Admin

ساندي

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 553
تاريخ التسجيل : 19/07/2009
مُساهمةموضوع: رد: تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


السلام عليكم ورحمة الله
ماشاء الله تبارك الله موسوعة ضخمة
مكتبة شاملة للمتعلمين من أجل بداية
موفقة لأنطلاقة جيدة للتعلم والإستفادة
عمل ورفع [أضف الموضوع إلى مكتبة الحصريات] مميز وراقي
إلى المكتبة
مشكور على الإهداء الأكثر من رائع
جزاك الله كل الخير إن شاء الله
تحياتي




توقيع : ساندي





تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية Emptyالثلاثاء 9 سبتمبر - 16:01:00
المشاركة رقم:
مشرف
مشرف

farida

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 3952
تاريخ التسجيل : 31/07/2014
مُساهمةموضوع: رد: تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية


شكرا علي الموضوع




توقيع : farida








الــرد الســـريـع
..



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تطور دور الموارد البشرية في المؤسسات الاقتصادية: حالة المؤسسات الجزائرية Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


منتدى تحضير بكالوريا 2017 قسم السنة الرابعة متوسط شهادة المتوسط BEM 2017منتديات جواهر ستار التعليمية