منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالرئيسية  موقع دراسة الراموقع دراسة الرا  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  



منتديات جواهر ستار التعليمية :: قسم البحوث :: منتدى الطلبات والبحوث الدراسية

إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع
شاطر

الثلاثاء 15 أبريل 2014 - 12:46
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 15420
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
متصل
مُساهمةموضوع: ناجي، إبراهيم Naji, I.


ناجي، إبراهيم Naji, I.


ناجي، إبراهيم 
Naji, I.
ناجي، إبراهيم (1316 - 1373هـ، 1898 - 1953م). إبراهيم ناجي أحمد ناجي. طبيب وقاص وناقد وشاعر، مصري. ولد في شبرا بالقاهرة، وترعرع في كنف والده الذي كان على درجة من الثقافة فأثر ذلك في حياته مبكرًا. قرأ في المرحلة الثانوية شعر شوقي والشريف الرضي، كما قرأ للأدباء المعاصرين وعلى رأسهم خليل مطران الذي يرى فيه إبراهيم أستاذه دون منازع. تخرج في كلية الطب عام 1922م. وعين طبيبا بمصلحة السكك الحديدية، ثم نقل إلى وزارة الصّحة، فوزارة الأوقاف.
بدأ إبراهيم ناجي حياته الشعرية حوالي عام 1926م، عندما قام بترجمة بعض أشعار ألفريد دي موسيه وتوماس مود، ثم نظمها شعرًا نشره في السياسة الأسبوعية. وقد انضم إلى جماعة أبولو سنة 1932م، وصدر أول ديوان له سنة 1934م تحت عنوان: وراء الغمام، ثم أصدر بعده ليالي القاهرة، وطبع له بعد وفاته ديوان الطائر الجريح. وإضافة إلى دواوينه الشعرية فقد كان يكتب القصة القصيرة مثل: مدينة الأحلام؛ الحرمان، وغيرهما. وسبب توجهه من الشعر إلى القصة هو الهجوم العنيف الذي تعرض له من كل من العقاد وطه حسين عقب صدور ديوانه الأول، حتى أن طه حسين وصف شعره بأنه شعر صالونات فإذا خرج إلى الخلاء أخذه البرد من جوانبه. وإضافة إلى القصة، اتجه إلى دراسة الترجمة وعلم النفس، فهجر الشعر مؤقتـًا. اكتسب ثقافة غربية نتيجة اطلاعه على الأدب الغربي، إذ ترجم أشعارًا عديدة لبودلير، من أهمها بعض قصائد ديوانه أزهار الشر.
سافر إبراهيم ناجي إلى لندن فدهمته سيارة، أدخل على أثر ذلك إلى المستشفى، وقد عاشت هذه المحنة في أعماقه، وتنكّر له بعض الأصدقاء، فلازمه شعور بالوحدة والحزن والكآبة لسنين طويلة، واشتدت به الآلام النفسية والعضوية حتى توفي في مدينة القاهرة.
يكاد يكون شعر إبراهيم ناجي منحصرًا في موضوع الغزل والحب والمرأة، مع سيطرة واضحة للحزن على كثير من قصائده. وقد امتاز شعرهُ بالجدة في التعبير، وكانت معانيه قريبة إلى النفوس، وأسلوبه خاليًا من التكلّف، واحتفظ الشاعر بذاتيته مع وجود آثار للثقافتين العربية والغربية في شعره. من قصائده المشهورة قصيدة الأطلال التي يقول فيها :
أعطني حـريتي أطلـق يديَّ إنّني أعطيت ما استبقيت شيّا
آه من قيدك أدمى معصمي لِمَ أبقيـــــه وما أبقــــى عليّ
ما احتفاظي بعهود لم تَصُنْها وإلام الأسرُ والدنيا لديَّ
ها أنا جفَّت دموعي فاعفُ عنها إنها قبلك لم تبذل لحيِّ





الموضوعالأصلي : ناجي، إبراهيم Naji, I. // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: berber


توقيع : berber





إرسال موضوع جديدإرسال مساهمة في موضوع



الــرد الســـريـع
..

خدمآت آلموضوع
 KonuEtiketleri گلمآت دليليه
ناجي، إبراهيم Naji, I. , ناجي، إبراهيم Naji, I. , ناجي، إبراهيم Naji, I. ,ناجي، إبراهيم Naji, I. ,ناجي، إبراهيم Naji, I. , ناجي، إبراهيم Naji, I.
 KonuLinki رآپط آلموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذآ وچدت وصلآت لآتعملفي آلموضوع آو أن آلموضوع [ ناجي، إبراهيم Naji, I. ] مخآلف ,, من فضلگ رآسل آلإدآرة من هنآ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ََ

مواضيع ذات صلة