منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالرئيسية  موقع دراسة الراموقع دراسة الرا  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  



منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى الثقافة والادب

شاطر

الإثنين 11 أغسطس - 19:23:29
المشاركة رقم:
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1474
تاريخ التسجيل : 03/12/2009
مُساهمةموضوع: صخر وسعيد


صخر وسعيد


صخر وسعيد



- إن رؤية عملك يزدهر له شعور جميل يحس به صاحب العمل بعد اجتهاد طويل وتعب مضن, سعيد شخص يحبه كل أهل قريته ويحترمونه احتراما يليق بأدبه وخلقه, يتبسم في وجوه جميع الناس ويسمع آراءهم, غير مبال بدرجاتهم في المجتمع.

- لسعيد ورشة صغيرة للنجارة تقع في وسط القرية يقصدها مرارا لممارسة هذا العمل الشريف, ليعود عند انتهاء مهلة العمل إلى منزله الواقع في الجانب الآخر من القرية ليرتاح فيه من التعب, وفي الغد يكمل مسيرته اليومية متمسكا بالله عز وجل, ويعلم علم اليقين أن رزقه مكتوب عند الله عز وجل, فياله من رجل مؤمن قد جلا إيمانه, يقصد المسجد لأداء الصلوات الخمس بدون تهاون أو كسل.

- وكان صخر يعمل عند سعيد, وهو شاب في العشرين من عمره حسن الوجه, حاد الذكاء, خفيف الروح ويتمتع بأخلاق سامية وآداب راقية, يعمل باجتهاد في تلك الورشة ليحصل في آخر يومه على بعض الدراهم لكي ينفقها على أمه المريضة وكذا نفسه, فأبوه قد توفي العام الماضي وليس له إخوة ولا أخوات فهو وحيد ليس له أحد في هذه الدنيا إلا أمه المسكينة ورب عمله سعيد.

- يعمل صخر مع سعيد في الورشة باجتهاد واتقان, فهو يتقن عمله أتم الإتقان ويقوم بكل الواجبات التي يكلفه بها سعيد, غير مبال بالأجر , المهم عند صخر أن يكون عمله متقنا وقويا كالصخر تماما مثل اسمه, ولا يبالي ايضا بمدح الناس له فهو يريد أن يكون على علاقة جيدة مع ربه, ومع رئيس العمل, وسعيد بحد ذاته يعامل صخر معاملة الوالد لولده, ولا يبخل علية بأي معلومة كانت, المهم عنده أن يزدهر عمله ويرقى.

- مرت الأيام وتوالت وسعيد يعمل باجتهاد ويقود عمله إلى الأمام مع الشاب القوي صخر, حتى كان اليوم الذي توفيت فيه والدة صخر فقد تغيب عن العمل وسعيد لم يعلم بالخبر وبقي ينتظر لمدة أيام وأيام, لكن صخر لم يأتي أبدا, وتدهورت حالة الورشة وتوقف العمل, وتوقف سعيد عن العمل وأنفق كل ماله وأصبح مفلسا, وتدهورت حالته الدينية فأصبح لا يصلي ولا يقصد المسجد بتاتا, حتى انصرم شهران وعاد صخر إلى مكان عمله لكن لم يجد الورشة فقد هدمت والأرض وضعت للبيع, ولكن سعيد ليس صاحب الأرض فقد باعها لشخص آخر وأنفق كل أمواله وصار مفلسا.

- سمع صخر خبر سعيد فبدأ يبحث عنه لكي ينصحه, أول مابدأ به صخر هو الذهاب إليه في بيته وعندما وصل إلى منزل سعيد طرق الباب وينتظر خروج سعيد لكي ينصحه ويعيده إلى الصواب, لكن كانت النتيجة عكس ذلك فقط خرجت اِمرأة لتجيبه أن المنزل لم يصبح لسعيد فقد باعه منذ أيام وصارت هي صاحبة المنزل, فكانت دهشة صخر عظيمة, صار سعيد بلا مأوى ولا ملجأ ينام على حافة الطريق.

- بحث صخر عنه مرارا وتكرارا ولكن لم يجده, وصخر لم ييأس من البحث عن صديقه فقد وضع إعلانا علقه بصور المسجد يتظمن صورة لصديقه سعيد, وان من يجده يحضى بمبلغ مالي يكفي لشراء بقرة أو حصان أو غير ذلك, إنه مبلغ ليس بكبير لكنه جدير بأن ينفقه من أجل صديقه سعيد, بدأ الناس يبحثون عنه ويسالون من أجل الحصول على المال, أما صخر فكان دأبه أن يجد سعيدا.

- مضت أشهر وأشهر كثيرة دون وجود أي اثر له, لكن في هذه الفترة بدأ صخر بإنشاء أكبر ورشة للنجارة في القرية بأكملها بالمال الذي كان يدخره والذي حصل عليه عند عمله في ورشة سعيد, ملأ صخر الورشة بأحدث الآلات والماكينات, وأصبح يمارس عمله في ورشته الكبيرة التي تدر بالمال الوفير, لكن بقي أمر واحد في قلب صخر فهو لم ينس صديقة العزيز سعيد ولم ييأس في البحث عنه.

- مضت سبع سنوات منذ إنشاء صخر للورشة ولم يجد صديقه سعيد, حتى كان في أحد الأيام في سفر وهو قاصد قرية بعيدة فلمح صديقه سعيد في الغابة المجاورة, وهو في حالة يرثى لها, قد هزل جسمه , واتسخت ثيابه أشد الأتساخ, فأسرع صخر إلى سعيد وما ان رىه سعيد حتى فاضت عيناه بالدموع, هنا أخبر صخر سعيد بأن يأتي معه إلى داره ويعمل عنده, وأخبره بإنشائه لورشة النجارة, فرح سعيد بذلك فرحا شديدا وتاب إلى الله عز وجل, وعاد إلى ممارسة عمله الذي يحبه كما كان في الأول, والذي كان يمارسه منذ سنوات عدة, وتعاون صخر وسعيد على العمل وفعل الخير ومساعدة الناس, وعاشا حياة سعيدة ملؤها الحب والتعاون والصلاح.













--- تمت بحمد الله ---




الموضوعالأصلي : صخر وسعيد // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد12


توقيع : محمد12





الإثنين 11 أغسطس - 23:48:17
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 15423
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: رد: صخر وسعيد


صخر وسعيد


ما شاء الله عليها يسعدني اني اكون اول وحد




الموضوعالأصلي : صخر وسعيد // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: berber


توقيع : berber








الــرد الســـريـع
..

خدمآت آلموضوع
 KonuEtiketleri گلمآت دليليه
صخر وسعيد , صخر وسعيد , صخر وسعيد ,صخر وسعيد ,صخر وسعيد , صخر وسعيد
 KonuLinki رآپط آلموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذآ وچدت وصلآت لآتعملفي آلموضوع آو أن آلموضوع [ صخر وسعيد ] مخآلف ,, من فضلگ رآسل آلإدآرة من هنآ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ََ

مواضيع ذات صلة