منتديات جواهر ستار التعليمية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، في منتديات جواهر ستار التعليميه
المرجو منك أن تقوم بتسجـيل الدخول لتقوم بالمشاركة معنا. إن لم يكن لـديك حساب بعـد ، نتشرف بدعوتك لإنشائه بالتسجيل لديـنا . سنكون سعـداء جدا بانضمامك الي اسرة المنتدى

مع تحيات الإدارة



أهلا وسهلا بك إلى منتديات جواهر ستار التعليمية.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةالرئيسية  موقع دراسة الراموقع دراسة الرا  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  



منتديات جواهر ستار التعليمية :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتديات الجامعة و البحث العلمي :: منتدى الثقافة والادب

شاطر

الأربعاء 30 يوليو - 22:20:27
المشاركة رقم:
Admin
Admin

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 15420
تاريخ التسجيل : 16/06/2009
http://www.berberjawahir.com/
مُساهمةموضوع: الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم


الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم




الاعلام بين الهدم والبناء!

يوسف العظم



سبحان الذي صور الكلمة الطيبة بشجرة طيبة اصلها ثابت وفرعها في السماء تؤتي اكلها كل حين باذن ربها، وصور الكلمة الخبيثة بشجرة خبيثة اجتثت من فوق الارض ما لها من قرار، ووعد الصادقين فيما يقولون او يكتبون بأن يثبتهم بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة، وتوعد الظالمين المفترين فيما يقولون ويفعلون بالضلال والغواية والله يفعل ما يشاء!



هاتان صورتان وضعهما رب العزة امام رجال الاعلام وحملة الاقلام ليختاروا الصورة التي يرغبون بها لتقودهم في نهاية الامر الى ما يستحقون، فإما مع الصادقين فيما يقولون ويكتبون ليثبتهم الله بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة واما مع الظالمين المفترين المتآمرين الذين يقولون ويفعلون ليزدادوا غواية على غواية وضلالاً على ضلال!



ويومئذ لا تنفع المفترين ألسنتهم واقلامهم لانه سيزج بهم في النار مع الذين مدحوهم وهم لا يستحقون بل هم في طغيانهم يعمهون!



والبلاء البلاء ان تتكرر الكلمة الخبيثة كل يوم في حديث اذاعي او صحيفة يومية حتى يضاعف العذاب ويزداد العذاب!



المترفون اساس من اسس البلاء!



ولا يعني ذلك ان كل غني رزقه الله ثروة مهما كانت طائلة مترف، انما المترف هو المبذر الذي ينفق من ماله على المعاصي والمنكرات ويعيش عيشاً رغيداً وحياة ناعمة، وغيره من فقراء المسلمين لا يجد لقمة العيش التي تسد رمق اسرته ورمق عياله.



ولذا يقول المترفون «انا بما ارسلتم به كافرون»(سبأ:34). ويقول تعالى على لسان المترفين: «وقالوا نحن اكثر اموالاً واولاداً وما نحن بمعذبين» (سبأ:35). ويقول جل وعلا مقرراً حقيقة يحاول المترفون ان يتناسوها: «قل ان ربي يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر ولكن اكثر الناس لا يعلمون»(سبأ:36). ويقول جلت قدرته «وما اموالكم ولا اولادكم بالتي تقربكم عندنا زلفى الا من آمن وعمل صالحاً فأولئك لهم جزاء الضعف بما عملوا وهم في الغرفات آمنون»(سبأ:37). أرأيتم كيف ان المترفين المبذرين هم اساس فساد المجتمعات وعفنها لأن الخوف من الله لا يعرف الى قلوبهم سبيلاً!




الموضوعالأصلي : الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: berber


توقيع : berber








الــرد الســـريـع
..

خدمآت آلموضوع
 KonuEtiketleri گلمآت دليليه
الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم , الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم , الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم , الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم , الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم , الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم
 KonuLinki رآپط آلموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذآ وچدت وصلآت لآتعملفي آلموضوع آو أن آلموضوع [ الاعلام بين الهدم والبناء! يوسف العظم ] مخآلف ,, من فضلگ رآسل آلإدآرة من هنآ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ََ

مواضيع ذات صلة